لمراسلتنا : contact@tarbawiyat.net « الجمعة 22 مارس 2019 م // 16 رجب 1440 هـ »

مزيدا من التفاصيل

نتائج الحركة الانتقالية الخاصة

تنهي وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي - قطاع التربية الوطنية - أنها وضعت...

برنامج عمرة رمضان الابرك لسنة

برنامج عمرة رمضان الابرك لسنة 1440/2019 لمؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم بتيزنيت...

رحلة تركيا أبريل 2019‎ لمؤسسة

تعلن مؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم بتيزنيت أنها ستنظم رحلة سياحية لفائدة منخرطيــها وذويـــهم ولشركاء...

*****
 
تربويات TV

مجموعة مدارس المسيرة الخضراء بإثنين أداي تنخرط في أسبوع البرمجة الإفريقي 2018‎


القراءة المقطعية: من المقاطع الصوتية إلى الكلمات ثم الجمل وصولا إلى كتابة النص


معلمي يا رائدي يا نائبا عن والدي


في محاولة لخلق فضاء تربوي يليق بالناشئة

 
أحكام قضائية

حكم قضائي بإلزامية إخبار الإدارة للموظف كتابيا بنقطته الإدارية كل سنة تاريخ الصدور : 17 فبراير 2015


أحكام قضائية

 
استطلاع رأي
هل تعتقدون أن التدابير ذات الأولوية التي أطلقتها الوزارة ستساهم في الإقلاع بمنظومة التربية والتكوين المغربية؟

لا
نعم
إلى حد ما


 
صورة وتعليق

لسان الحال
 
تـرقيات

الإعلان عن النتائج النهائية لمباراة الترقية إلى خارج الدرجة بالنسبة للأطباء - أبريل 2018


الوزارة تفرج عن نتائـج الاختبـارات الكتابيـة لامتحانات الكفاءة المهنية الخاصة بفئات هيئة الأطر المشتركة بين الوزارات برسم سنة 2017


​نتائج ترقية مفتشي المصالح المادية والمالية بالاختيار من الدرجة 1 (السلم 11) الى الدرجة الممتازة (خ س) برسم سنة 2016


نتائج الترقية بالاختيار برسم سنة 2016


نتائج الاختبارات الكتابية لامتحانات الكفاءة المهنية الخاصة بهيئة الأطر المشتركة بين الوزارات لسنة 2016‎

 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أنشطة المديريات الإقليمية

تعزية المديرية الاقليمية للاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بتيزنيت في وفاة أحد تلامذتها (أ. أوهري) رحمة الله عليه‎


ست مشاركات للثانوية التأهيلية بن زيدون التابعة للمديرية الإقليمية لعين الشق في مباراة'' الصحفيون الشباب من أجل البيئة'' صنف الصورة الفوتوغرافية


المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بورزازات يهنئ نساء التربية و التكوين بالإقليم في عيدهن الأممي


مديرية تيزنيت تحتضن فعاليات البطولة الجهوية المدرسية للرياضات الجماعية

 
أنشطة الأكاديميات

بلاغ صحفي حول اختبارات مادة التربية البدنية للمترشحات والمترشحين الأحرار لنيل شهادة الباكالوريا دورة يونيو 2019 باكاديمية جهة سوس ماسة


كلميم ..انطلاق برنامج ''ربط الصفوف الدراسية'' لفائدة الأطر الإدارية وأساتذة اللغة الإنجليزية في مرحلته الأولى بجهة كلميم وادنون


إنتاج موارد رقمية خاصة بمادة الاجتماعيات بالتعليم الثانوي بالأكاديمية الجهوية فاس مكناس


كلميم ..عبد الله بوعرفه يقدم درسا افتتاحيا للموسم التكويني 2019/2020 في موضوع: ''مهنة الاستاذ(ة) من المهننة في التكوين الى التجديد البيداغوجي في الممارسة التربوية''

 
خدمات تربوية

تربويات الأطفال


تربويات التلميذ والطالب


موقع تبادل (تربويات)


فضاء جذاذات أستاذ(ة) التعليم الابتدائي


وثائق خاصة بمدير(ة) التعليم الابتدائي

 
خدمات

 
 


أضيف في 25 يونيو 2016 الساعة 00:08

مفارقة التوجيه بين مسلكي الآداب والعلوم الانسانية




محمد مومني/استاذ التاريخ والجغرافيا

عندما يصل التلميذ الى محطة الاختيار عند مرحلة الثانوي التأهيلي بين مسلك الآداب و مسلك العلوم الإنسانية يجد نفسه حائرا وسط الغموض الذي يكتنفه حين يتبين له ان الفارق بين المسلكين لا يتمثل سوى في عدد الحصص الاسبوعية ومعامل النقط وليس في طبيعة المواد المدرسة , بمعنى ان نفس المواد تدرس في كلا المسلكين و لا فرق بينهما لا في المضمون ولا في الشكل بحيث لا وجود لمواد جديدة تميز فيما بينهما. مما يدفع الجميع الى التساؤل حول المغزى من هذه العملية وكيف يتم استغفال التلميذ الذي يجد نفسه في حالة لا تلزمه بالاختيار بل فقط مسايرا للوسط المفروض عليه. حاولت بدوري أن افهم المغزى من هذا التوجيه فلم اجد جوابا شافيا خاصة وان كل من حاورتهم من اصحاب الشأن التربوي أكدوا لي ان المسألة لا تعدو ان تكون سوى نوعا من تزيين المشهد التربوي وإعطائه صفة التنوع والتطور.

المواد الاساسية التي تدرس في كلتا الشعبتين هي: التاريخ والجغرافيا والفلسفة واللغة العربية والتربية الاسلامية والفرنسية واللغتين الاجنبيتين الاولى والثانية , تتميز كلها بكونها اصبحت تدرج ضمن خانة الدروس الكلاسيكية ذات خاصية شمولية تتبنى مسارا معرفيا كميا اكثر مما هو نوعي بالنظر الى التطورات التي تعرفها المرحلة المعاصرة في مجالات المعرفة. ان المنتوج التربوي المقدم في هذه المرحلة من التعليم قد تجاوزه الزمن ولم يعد التلميذ مهتما بذلك فارتباطه اليومي بالانترنيت و التطبيقات الجديدة تجعله ينظر الى حصص الدروس بنظرة مملة ومتشائمة.

ان اي اجراء تربوي يجب ان يتم في اطار تحقيق اهداف معينة في مرحلة معينة ذات بعد اجتماعي وتربوي  يضمن للتلميذ حصد نتائج اختياراته .فما المغزى اذا  من هذين المسلكين اذا كانت المواد نفسها هي التي تدرس بكل منهما..فعالم الآداب ليس هو عالم العلوم الانسانية والتلميذ يجب ان يلمس ذلك حتى يتمكن من الاختيار الصحيح. فأنا حضرت بعض جلسات الموجه مع التلاميذ ونفس السؤال يتم تكراره  ويتعلق دائما بالمغزى من اختيار نفس الشيء بتسميات مختلفة.

اعتقد انه قد حان الوقت لإعادة النظر في هذا الامر ضمن الرؤية الاستراتيجية الجديدة وتنويع العرض التربوي وتطويره وفق منظور احترافي متطور يستجيب لمتطلبات العصر خاصة وان تلميذ اليوم يرغب في التنوع والتغيير والوضوح. فهو يحتاج الى ربطه بالواقع الذي يعيشه. لذا فمن الضروري أن تتجرد مادتي الفلسفة والاجتماعيات من شموليتهما وتحويلهما الى فروع علمية معينة تتناول مواضيع الساعة من قبيل حقوق الانسان ومدونة الاسرة والمجتمع المدني ومواضيع الارهاب والهجرة والتغيرات المناخية والدستور الجديد ومشروع الحكم الذاتي بالصحراء والجهوية الموسعة والديمقراطية التشاركية والثقافة الامازيغية والظواهر البيئية الجديدة ومجالات الاعلام والصحافة الالكترونية والانترنيت.

عملية التوجيه من الافضل أن تبدأ من مستوى الجذع المشترك  لتتاح للتلميذ فرصة الاختيار المبكر على اساس اعادة النظر في المواد المدرسة بما يتناسب و خصوصية كل مسلك.واقترح اضافة مسلك خاص بالعلوم الاسلامية وآخر بالامازيغية  لتصبح اربع مسالك:

- مسلك الآداب واللغة (دراسة المؤلفات والشعر و المسرح وفن الكتابة والصحافة وقواعد اللغة العربية...)

- مسلك العلوم الانسانية (مدخل الى دراسة القانون وحقوق الانسان والحريات العامة ومدونة الاسرة والمجتمع المدني والبيئة ...)

-مسلك العلوم الاسلامية (الفقه والعبادات والسيرة ودراسة الحديث والتفسير وقواعد اللغة العربية ...)

-مسلك اللغة والثقافة الأمازيغية (اللغة الامازيغية وثقافتها وآدابها وتاريخها ...)

 كما يمكن اقحام مواد اخرى جديدة تعتمد على استثمار كفايات وقدرات التلميذ وتحويله الى باحث صغير لذا فان مادة التواصل وتقنياتها بشكلها المتطور ضرورية  نظرا لما تكتسيه اليوم من مكانه في كل مجالات الحياة اليومية و يمكن ايضا اضافة مادة منهجية البحث العلمي والتوثيق(بحوث, عروض,مقالات...) كمادة اساسية مع تخصيص ساعات رسمية كافية لتمكين التلميذ من الابداع والإنتاج , دون ان ننسى التركيز على اللغات الاجنبية على اساس ادماج مادة خاصة بترجمة المصطلحات بكل مسلك.

قد يبدو للبعض ان ترجمة هذه المقترحات على الواقع من المحال لعدة اعتبارات تتجلى بالخصوص في ضرورة تأهيل المدرسين والمدرسات للمواد الجديدة المقترحة وتوفير الدعامات الديداكتيية الكافية إلا ان الأساس هو وضع التلميذ في مسار تعليمي واضح يمهد له طريق الاختيار  في مرحلة ما بعد الباكالوريا.

 







اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذه المادة
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق





 
إعلانات
 
قالوا في التربية والتعليم
ألم الدراسة لحظة....

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  تربويات TV

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  قالوا في التربية والتعليم

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  تـرقيات

 
 

»  حركات انتقالية

 
 

»  تشريع

 
 

»  بلاغات وبيانات

 
 

»  مذكرات

 
 

»  مواعيد

 
 

»  أخبار متفرقة

 
 

»  أنشطة الوزارة

 
 

»  أنشطة الأكاديميات

 
 

»  أنشطة المديريات الإقليمية

 
 

»  مباريات

 
 

»  كتب تربوية

 
 

»  وثائق تربوية

 
 

»  وجهات نظر

 
 

»  حوارات

 
 

»  ولنا كلمة

 
 

»  وثائق خاصة بأستاذ(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  وثائق خاصة بمدير(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  الاستعداد للامتحانات المهنية

 
 

»  تكوينات

 
 

»  حركات انتقالية محلية

 
 

»  حركات انتقالية جهوية

 
 

»  حركات انتقالية وطنية

 
 

»  مذكرات نيابية

 
 

»  مذكرات جهوية

 
 

»  مذكرات وزارية

 
 

»  مستجدات

 
 

»  جذاذات أستاذ(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  بيداغوجيا الإدماج

 
 

»  الرياضة المدرسية

 
 

»  المخاطر المدرسية

 
 

»  عروض

 
 

»  تهنئة

 
 

»  تعزية

 
 

»  إدارة الموقع

 
 

»  الدعم البيداغوجي

 
 

»  التدبير المالي لجمعيات دعم مدرسة النجاح

 
 

»  التعليم و الصحافة

 
 

»  تربويات الأطفال

 
 

»  تربويات التلميذ والطالب

 
 

»  مستجدات تربوية

 
 

»  غزة تحت النار

 
 

»  خدمات تربوية

 
 

»  قراءة في كتاب

 
 

»  أحكام قضائية

 
 
القائمة
 
مواعيد

مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين تنظم ملتقى الصحة لفائدة اسرة التربية والتكوين من 21 إلى 24 فبراير 2019 بجهة سوس ماسة


جمعية أساتذة التاريخ والجغرافيا تيزنيت: إعلان عن جمع عام عادي لتجديد مكتب


''البحث العلمي: رافعة أساسية لتنمية معارف مُدرسي العلوم'' موضوع ندوة علمية وطنية ينظمها المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بمكناس


مؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم بتيزنيت تنظم رحلة ترفيهية لفائدة التلاميذ يوم 28 أكتوبر2018‎

 
ترتيبنا بأليكسا
 
وجهات نظر

التربية على المواطنة


التربية وسؤال الحرية...


نحن لم نعد في زمن توريث المعرفة ...


''مَعْرَكَةُ الْمُدِيرِينَ'': تَقْدِيرَاتٌ خَاطِئَةٌ أَفْشَلَتْ مَسَارَهَا


فِي حَاجَةِ هَيْئَةِ الْإِدَارَةِ التَّرْبَوِيَّةِ إِلَى إِطَارٍ نَقَابِيٍّ: بَيْنَ شُرُوطِ النَّجَاحِ وَاحْتِمَالَاتِ الْإِخْفَاقِ


نصائح للإستعداد النفسي للإمتحان


بَيْعُ قِطَاعِ التَّعْلِيمِ؛ هَلْ آنَ أَوَانُهُ؟!

 
حوارات

حوار مع د محمد أحمد أنقار حول بلاغة القيم في قصص الأطفال


حوار مع د. عبد الإله الكريـبـص الكاتب الجهوي لنقابة مفتشي التعليم بجهة طنجة تطوان الحسيمة


على خلفية الاعتداء على حارس عام بثانوية عبد الرحمن بن زيدان، حوار مع ذ لحسن غماري رئيس المكتب الإقليمي بمكناس للجمعية الوطنية للحراس العامين والنظار ورؤساء الأشغال ومديري الدراسة

 
قراءة في كتاب

''إشكالات تنزيل القيم في المدرسة المغربية'' عنوان كتاب جديد للمركز الدولي للأبحاث والدراسات العربية


التجريب في رواية ''تيغالين '' لياسين كني

 
موقع صديق
موقع منتديات الأستاذ
 
خدمات