لمراسلتنا : contact@tarbawiyat.net « الأربعاء 21 فبراير 2018 م // 5 جمادى الثانية 1439 هـ »

تيزنيت: رحلة تركيا

تعلن مؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم بتيزنيت أنها ستنظم رحلة سياحية لفائدة منخرطيــها وذويـــهم ولشركاء المؤسسة...

نتائج الحركة الانتقالية الخاصة

تنهي وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي – قطاع التربية الوطنية – أنها قد أعلنت...

مذكرة الحركة الانتقالية التعليمية

في ما يلي مذكرة الحركة الانتقالية التعليمية الخاصة بهيئة التدريس لسنة 2018...

*****
 
تربويات TV

روسيا تلميذ أراد ضرب استاذ شاهد ردة فعل أصدقائه في الصف!


مقطع فيديو حول مشاركة مجموعة مدارس الجيل الجديد بجماعة أداي اقليم تيزنيت في المسابقة الافريقية للبرمجة المعلوماتية Africa Code Week 2017


الوزير حصاد يتفقد مؤسسات تعليمية بجهة درعة تافيلالت


القراءة من أجل النجاح


تصحيح شامل للإمتحان الوطني مادة الرياضيات الدورة العادية 2017 شعبتي العلوم التجريبية والتقنية بمسالكها‎


الوقفة الاحتجاجية التي نظمها المتضررون من الحركة الانتقالية بورزازات يوم السبت 8 يوليوز 2017‎


امتحانات الباكالوريا 2017 بجهة الدار البيضاء سطات على القناة الأولى

 
أحكام قضائية

حكم قضائي بإلزامية إخبار الإدارة للموظف كتابيا بنقطته الإدارية كل سنة تاريخ الصدور : 17 فبراير 2015


أحكام قضائية

 
استطلاع رأي
هل تعتقدون أن التدابير ذات الأولوية التي أطلقتها الوزارة ستساهم في الإقلاع بمنظومة التربية والتكوين المغربية؟

لا
نعم
إلى حد ما


 
صورة وتعليق

لسان الحال
 
تـرقيات

​نتائج ترقية مفتشي المصالح المادية والمالية بالاختيار من الدرجة 1 (السلم 11) الى الدرجة الممتازة (خ س) برسم سنة 2016


نتائج الترقية بالاختيار برسم سنة 2016


نتائج الاختبارات الكتابية لامتحانات الكفاءة المهنية الخاصة بهيئة الأطر المشتركة بين الوزارات لسنة 2016‎


نتائج طعون الترقية بالاختيار لسنة 2015 لأساتذة التعليم الثانوي والإعدادي


النتائج النهائية للترقية بالامتحان المهني

 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أنشطة المديريات الإقليمية

مديرية مكناس تخصص استقبالا متميزا لأبطالها الرياضيين المتوجين بالذهب والمحتلين للمراكز الثلاثة الأولى على الصعيد الوطني


عزيزة الحشالفة المديرة الإقليمية للوزارة بسيدي سليمان تعتمد سياسة التواصل عن قرب وتنزل الى الميدان لعقد لقاءات تواصلية بالمؤسسات التعليمية


مديرية تاونات: الفرع الإقليمي لجمعية تنمية التعاون المدرسي: توزيع 360 لباسا شتويا للتخفيف من آثار موجة البرد القارس


قراءة الفاتحة بالمديرية الاقليمية ترحما على روح الفقيد محمد جلبان

 
أنشطة الأكاديميات

مدير أكاديمية جهة الشرق يتفقد أوراش المشاريع بإقليم الناظور


أكاديمية درعة تافيلالت تعتمد تطبيقا عبر الأنترنيت لتعبئة وطباعة عقد التدريب المفضي إلى التوظيف


تدبير المخاطر بالمؤسسات التعليمية موضوع دورات تكوينية بالمديريات الاقليمية التابعة لأكاديمية جهة الشرق


دورة تكوينية ببركان في إطار برنامج التعاون بين أكاديمية جهة الشرق ومنظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة(اليونيسيف)

 
خدمات تربوية

تربويات الأطفال


تربويات التلميذ والطالب


موقع تبادل (تربويات)


فضاء جذاذات أستاذ(ة) التعليم الابتدائي


وثائق خاصة بمدير(ة) التعليم الابتدائي

 
خدمات

 
 


أضيف في 6 ماي 2017 الساعة 12:17

المسرح المدرسي: رؤى وآفاق




 

المصطفى سالمي

لا شك أن المسرح المدرسي يمثل ركنا أساسيا في العملية التعليمية، ذلك أن النصوص الأدبية مهما أوتيت من عناصر الجمال الفني ومن وسائل المتعة والخيال فهي تبقى مكبلة بحدود الحدث والشخصيات والفكرة المستهدفة، بينما المسرحية تضيف للعناصر السابقة مكونات أخرى هي الصراع والحركة والحوار، وهو ما يبث في النص الأدبي الحياة ويطلق له العنان، ليصبح حيا مباشرا آنيا على عكس النص السردي الذي يحكي دائما عن زمن مضى وانقطع عن الواقع المتحرك، وإذا تمّ إغناء النص المسرحي بعناصر ومؤثرات من قبيل: المشهد التعبيري الراقص، والأناشيد، والمؤثرات الصوتية والضوئية، والابتكار في الأداء والديكور، فإن الرسالة التربوية تكون أبلغ تأثيرا وقوة، وهذا هو سر إقبال التلاميذ على المسرح المدرسي مشاركة ومشاهدة، فالإنسان يحب أن يرى حياته مجسدة حية متحركة، بينما النصوص المقروءة السردية أو الشعرية الخالية من الحوار تجمد الحياة وتحنطها، والمثير في الأمر أن المقررات في الأسلاك التعليمية بالمغرب تتراجع تدريجيا عن التعاطي والتعامل مع النصوص المسرحية، بل إن السلك الإعدادي يكاد يخلو من هذا الجنس الأدبي، فلا (المفيد في اللغة العربية) ـ السنة الأولى ـ ولا (المرجع في اللغة العربية) ـ السنة الثانية ـ ولا (مرشدي في اللغة العربية) ـ السنة الثالثة ـ يتوفر أي واحد منها ولو على نص يتيم من المسرحيات الأدبية، مما يبث الشك والريبة في دواعي هذا التعامل مع المسرح الذي هو "أبو الفنون"، والذي يلعب دور المهذب والموجه للتلميذ، بل والممتع والمدهش أيضا في آن واحد، فالمسرح هو حياتنا التي تتحرك على الخشبة، وحين يشاهد التلميذ مسرحية فهو يشاهد حياته، وحين يشارك في تشخيصها فهو يسعد أكثر، لأنه يتمتع ويمتع. ولا ننسى أن المسرح المدرسي يمكن لأي مدرس لغات أن يمارسه في نهاية النص المقروء، وذلك بتحويل ما هو سردي إلى نص حواري مشخص، مما يساهم في بناء شخصية المتعلم، ويعوده على المشاركة والمبادرة والجرأة، كما أن هذا النص يصبح أكثر إمتاعا بعد أن تمت دراسته وتحليله ومناقشته وإدراك أبعاده، إن عملية تحويل النصوص السردية إلى نصوص سردية تصبح عملية مطلوبة في ظل شح النصوص المسرحية بالمقررات، بل وشحها تأليفا وطباعة، حتى أن بعض النقاد يردد بأنه في كل مائة كاتب قصة نجد كاتبا واحدا للمسرحية، وحبذا لو يتم إشراك المتعلمين في عملية التحويل والإشراف عليها بالاستعانة بتقنية العمل بالمجموعات، وذلك لخلق التنافس والحوافز، ولا ينبغي أن نغفل أن المسرح المدرسي يستثمر عنصرا أساسيا يمثل في الحقيقة أساس جذب للصغير والكبير على حد سواء، ألا وهو "اللعب"، فالذي يشخص على خشبة المسرح يمارس لعبة الحياة، واللعب حاجة طبيعية ينبغي إشباعها وإرضاؤها سواء تعلق الأمر بالطفل أو بالراشد، ذلك أننا نتعلم باللعب، فنستمتع ونكون أيضا جادين ونحن نلعب. إن المسرح المدرسي يجعل المتعلم يخرج من أجواء التلقين والشروح المعتادة والروتين والإلقاء التي يكون فيها المعلم غالبا في علاقة عمودية مع المتعلمين، بينما المسرح يحول العلاقة إلى أفقية يشارك فيها الجميع بأدوار متباينة ومهمة في نفس الآن، ولعل المدرسة في بلادنا تعمل على تدارك الخلل في كتبنا ومناهجنا لإعطاء زخم أكبر للأنشطة الفنية والمسرحية، فهي تمتص كثيرا من طاقة التلاميذ التي يتم صرفها وتفجيرها في الشغب والإهمال  والتمرد، لقد أظهرت عديد التجارب كم هو مبدع ذاك التلميذ الذي يوصف بالمتمرد أو المهمل أو الثرثار وذلك حين يُمنحُ الفرصة للتعبير والتشخيص وإبداء الرأي والمشاركة في أنشطة مسرحية، فيتم اقتناص المتعة بطُعم وشباك المتعة والترفيه، وهما الحُسْنيان المنشودان من كل فعل تربوي مثمر وفعال.       







اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذه المادة
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق





 
قالوا في التربية والتعليم
ألم الدراسة لحظة....

 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  تربويات TV

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  قالوا في التربية والتعليم

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  تـرقيات

 
 

»  حركات انتقالية

 
 

»  تشريع

 
 

»  بلاغات وبيانات

 
 

»  مذكرات

 
 

»  مواعيد

 
 

»  أخبار متفرقة

 
 

»  أنشطة الوزارة

 
 

»  أنشطة الأكاديميات

 
 

»  أنشطة المديريات الإقليمية

 
 

»  مباريات

 
 

»  كتب تربوية

 
 

»  وثائق تربوية

 
 

»  وجهات نظر

 
 

»  حوارات

 
 

»  ولنا كلمة

 
 

»  وثائق خاصة بأستاذ(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  وثائق خاصة بمدير(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  الاستعداد للامتحانات المهنية

 
 

»  تكوينات

 
 

»  حركات انتقالية محلية

 
 

»  حركات انتقالية جهوية

 
 

»  حركات انتقالية وطنية

 
 

»  مذكرات نيابية

 
 

»  مذكرات جهوية

 
 

»  مذكرات وزارية

 
 

»  مستجدات

 
 

»  جذاذات أستاذ(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  بيداغوجيا الإدماج

 
 

»  الرياضة المدرسية

 
 

»  المخاطر المدرسية

 
 

»  عروض

 
 

»  تهنئة

 
 

»  تعزية

 
 

»  إدارة الموقع

 
 

»  الدعم البيداغوجي

 
 

»  التدبير المالي لجمعيات دعم مدرسة النجاح

 
 

»  التعليم و الصحافة

 
 

»  تربويات الأطفال

 
 

»  تربويات التلميذ والطالب

 
 

»  مستجدات تربوية

 
 

»  غزة تحت النار

 
 

»  خدمات تربوية

 
 

»  قراءة في كتاب

 
 

»  أحكام قضائية

 
 
القائمة
 
مواعيد

انعقاد الدورة الثالثة عشرة للمجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي‎


الرشيدية: المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين يعلن عن تنظيم ندوة وطنية حول القيم


ندوة وطنية حول إصلاح أنظمة التقاعد


أنشطة تكوينية وتأطيرية بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بمراكش ملحقة المشور

 
ترتيبنا بأليكسا
 
وجهات نظر

ملاحظات حول مباريات المديرين المساعدين والكتاب العامين بالمراكز الجهوية


''كَيْفَ أُعَلِّمُه وَهُوَ لاَ يُحِبُّنِي!'' (سقراط) قراءة في منزلة الحب داخل العلاقة التربوية


''اَلْمُدِيرُ التَّرْبَوِيُّ''، اَلْحَلَقَةُ الْأَضْعَفُ دَاخِلَ الْمَنْظُومَةِ التَّرْبَوِيَّةِ


جانب المسؤولية التقصيرية في الحوادث المدرسية


استمرار تعطيل المراكز الجهوية لمهن التربية والتكويـن: أين المحاسبـة؟


بأي معنويات سيقف الأساتذة أمام تلاميذهم؟


دم رجال التعليم تتناثره التشريعات

 
حوارات

حوار مع د. محمد الجناتي -أستاذ القانون الإداري والتشريع المدرسي- حول حقوق وواجبات الأستاذ المتعاقد


حوار مع د رشيد جرموني حول كتابه الجديد ''المنظومات التربوية العربية والتحدي المعرفي: مداخل للنقد والاستشراف''


حوار مع الدكتور فؤاد عفاني حول قضايا البحث التربوي، وتدريس اللغة العربية

 
قراءة في كتاب

إصدار كتاب جديد في الحقل التربوي بعنوان: '' الدليل إلى مقرر اللغة العربية بالسلك الثانوي الإعدادي :( تحليل مقرر السنة الثالثة إعدادي)


المركز المغربي للأبحاث حول المدرسة يصدر كتابه الأول

 
موقع صديق
موقع الرياضيات لكل المستويات
 
خدمات