لمراسلتنا : [email protected] « الثلاثاء 10 ديسمبر 2019 م // 12 شهر ربيع الثاني 1441 هـ »

نتائج الحركة الانتقالية الخاصة

نتيجة الحركة الانتقالية التعليمية برسم 2020...

الترقي بالاختيار من الدرجة 2 إلى

الترقي بالاختيار من الدرجة 2 إلى الدرجة 1 من إطارأستاذ التعليم الابتدائي برسم سنة 2017م رقم 2.19.504 بتاريخ 26...

مؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم

تجاوباً مع الطلب المتزايد للمنخرطات والمنخرطين لاستفادة أبنائهم من الرحلة الترفيهية والسياحية المبرمجة في بداية...

تربويات TV

لمسة فنية في افتتاح الموسم الجديد


تربويات تحاور الأستاذ سعيد السفاج رئيس الجمعية الوطنية لأساتذة التعليم الخصوصي بالمغرب


تلاميذ ثانوية عمومية يبعثون رسالة أمل قوية لتلاميذ المغرب‎


حوار مع السيدة وفاء شاكر المديرة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بصفرو

 
استطلاع رأي
هل تعتقدون أن التدابير ذات الأولوية التي أطلقتها الوزارة ستساهم في الإقلاع بمنظومة التربية والتكوين المغربية؟

لا
نعم
إلى حد ما


 
صورة وتعليق

الزيادة في الأجور: اتفاق 25 ابريل 2019
 
تـرقيات

نتائج نهائية للترقية بالاختيار 2018 بعد دراسة الطعون - أساتذة الإبتدائي


الترقي بالاختيار من إطار مفتش تربوي للتعليم الابتدائي برسم سنة 2018 والتسقيف


نتائج الترقية بالاختيار من إطار أستاذ التعليم الثــانوي الإعدادي


نتائج الترقية بالاختيار للترقية 2018 والتسقيف للمتصرفين


نتائج الترقية بالاختيار من إطار ملحق تربوي

 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أنشطة المديريات الإقليمية

لقاء تواصلي حول منظومة مسار بالمركز الجهوي للتكوينات والملتقيات مولاي سليمان فاس‎


بلاغ لمديرية خريبكة على اثر تعرض أستاذة بمدرسة ابن العميد بوادي زم للاعتداء من طرف أم تلميذة‎


الثانوية الإعدادية محمد البقالي التابعة للمديرية الإقليمية بتيزنيت في حفل اختتام أنشطة أسبوع الاحتفاء بالوطن


وفد تربوي رفيع المستوى يزور الثانوية الإعدادية عثمان بن عفان بضواحي مراكش

 
أنشطة الأكاديميات

والي جهة كلميم وادنون يقص شريط افتتاح مدرسة الامل الابتدائية ويعطي انطلاقة مشروعي تأهيل مركز الفرصة الثانية-الجيل الجديد وتأهيل داخلية ثانوية تأهيلية بجماعة بويزكارن


سيدي افني ..تدشين وإعطاء الانطلاقة للثانوية الإعدادية ''اثنين أملو'' بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء المظفرة


مراكش : يوم دراسي حول برنامج التربية 2 التشاركي


جهة كلميم وادنون.. توقيع اتفاقية شراكة وتعاون حول برنامج ''مواطنون فاعلون '' بالمؤسسات التعليمية

 
خدمات تربوية

تربويات الأطفال


تربويات التلميذ والطالب


موقع تبادل (تربويات)


فضاء جذاذات أستاذ(ة) التعليم الابتدائي


وثائق خاصة بمدير(ة) التعليم الابتدائي

 
خدمات

 
 


أضيف في 9 دجنبر 2015 الساعة 12:45

منصب النائب الإقليمي: اية معايير؟




محمد مومني

قال لي احد العارفين بخبايا التعليم عندما قدمت ترشيحي لمنصب نائب بأنني سوف لن اكون حتى ضمن المدعوين لإجراء المقابلة الشفوية  ذلك لانني حسب ما أكده لي لست ضمن المعادلات الخاصة المخفية كما انني لست رقما مهما في المنظومة المتحكمة في مثل هذه الامور. وقد تحققت فعلا نبوءته لكن ذلك ما كان ليهد من عزيمتي. إلا انني  تفاجأت عن السرعة التي تم فيها الاعلان عن لائحة المترشحين باعتبار ان اخر اجل لوضع الملفات كان في 19 نونبر  بينما تم الاعلان عن  لائحة المدعوين للشفوي في 26 نونبر ..اي ان دراسة الملفات تمت في زمن قياسي لم يتعد اسبوعا والتساؤل المطروح: هل هذه المدة كافية لدراسة كل الملفات علما بان كل ملف يتوفر على مشروع شخصي من 20 صفحة على الاكثر و سيرة ذاتية من ثلاث الى اربع صفحات. فعملية الانتقاء كما هو متعارف عليه تتطلب برمجة زمنية تتوافق مع حجم المنصب والملفات المدروسة. هل فعلا تم الاطلاع على كل المشاريع المقترحة خاصة وان عدد الملفات المعروضة تعدت 500 ملف  اي بمعدل 62 ملف يوميا وهل بالإمكان قراءتها كلها في ظرف اسبوع بحيث انه من المفترض ان اللجنة المختصة قد اطلعت على كل الملفات, وإذا افترضنا ان كل ملف يحتاج الى نصف ساعة لدراسته فهذا يعني ان الزمن المطلوب هو 31 ساعة في كل يوم مما يعني تجنيد عدد هائل من الموظفين لانجاز هذه العملية وهذا غير ممكن. نفس القراءة يمكن تطبيقها على اللجان التي ستتكلف بالمقابلات الشفوية بحيث ان البرمجة الزمنية الضيقة لا تتيح لأعضاء اللجنة الاطلاع بدقة على الملفات ومناقشة المشاريع الشخصية لكل مرشح.هل يومين كافية لمناقشة 270 مرشح لمنصب هام كهذا. ولا زلت اتساءل عن المعايير التي يتم فيها الانتقاء ولازلت لا أفهمها كما انني لا اريد ان اصدق ما يقال في مثل هذه الوضعيات بأنك ان كنت مسنودا من جهات معينة فستحظى بالمنصب.

الرؤية الاستراتيجية التي ترغب الوزارة تحقيقها تتطلب ايضا رؤية استراتيجية لاختيار الاشخاص القادرين على تحقيق الاهداف الاستراتيجية في المنظومة التربوية.ولا اظن ان البقية التي تم الاستغناء عنها ليست جديرة بالمنصب او تقل خبرة عن الذين تم اختيارهم والغريب في الامر ان المرفوضين يشكلون الاغلبية .ان مثل هذه المناصب تستدعي النظر في كل الملفات والمرور مباشرة الى عملية المقابلة الشخصية دون اقصاء ما دام ان الامر يتعلق بمنصب هام جدا. والذي يتطلب تفعيل مبدأ تكافؤ الفرص والشفافية والمصداقية.اذ لا يعقل ان يقصى ازيد من 300 شخص وكأنهم كلهم دون المستوى المطلوب كما أنه لم يتم اخبار اي واحد منهم عن سبب الاقصاء. ان المعايير التي تعتمدها الوزارة في الانتقاء لا تزال غامضة وغير مفهومة ذلك لان الطرف الذي يتحكم في العملية هو نفسه القاضي والمحامي وليس هناك طرف اخر محايد يمثل كل الشركاء والفاعلين في المنظومة التعليمية يشارك في عملية الانتقاء. وفي هذا السياق لا بد من التذكير بمضامين الخطاب الملكي ل20 غشت 2013 و2014 و2015 وخاصة عندما قال:

"لذا، فإنه لا ينبغي إقحام القطاع التربوي في الإطار السياسي المحض، ولا أن يخضع تدبيره للمزايدات أو الصراعات السياسوية. بل يجب وضعه في إطاره الاجتماعي والاقتصادي والثقافي، غايته تكوين وتأهيل الموارد البشرية، للاندماج في دينامية التنمية، وذلك من خلال اعتماد نظام تربوي ناجع".(الخطاب الملكي.20 غشت 2013)

ما المعايير التي تمت برمجتها للانتقاء؟  هل هناك تنقيط معين لتلك المعايير من قبيل التجربة المهنية أو التجربة الجمعوية او الشواهد أو المناصب او نوعية المشروع المقترح.. وأين مبدأ اللامركزية واللاتمركز وما نصيب الجهوية الموسعة من الأمر. وهل صحيح ما ذكرته بعض المنابر الاعلامية انه تم قبول  ترشيح مسؤولين تم إعفاؤهم في فترة سابقة من مهامهم. هل هذا لا يمس من مصداقية العملية برمتها ؟  ولعله من الاجدر التمعن في القرة التالية من الخطاب الملكي:

 "فالمهم في هذا المجال، ليس المال أو الجاه، ولا الانتماء الاجتماعي، وإنما هو الضمير الحي الذي يحرك كل واحد منا، وما يتحلى به من غيرة صادقة على وطنه ومصالحه العليا." (الخطاب الملكي.20 غشت 2013)

ان محنة التعليم ستستمر ما دام ان ادارتنا لا تستطيع التخلص من الارث التقليدي في تدبيرها للشأن التربوي و ما دام ان  مبدأ التشاركية والحكامة غائب  في السياسات التربوية والتعليمية.

"ولضمان النجاح للمنظور الاستراتيجي للإصلاح، فإنه يجب على الجميع تملكه، والانخراط الجاد في تنفيذه. كما ندعو لصياغة هذا الإصلاح في إطار تعاقدي وطني ملزم، من خلال اعتماد قانون – إطار يحدد الرؤية على المدى البعيد، ويضع حدا للدوامة الفارغة لإصلاح الإصلاح، إلى ما لا نهاية." (الخطاب الملكي 20 يوليوز 2015)

 

 







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- أين المشكل

أحمد كريم

المشاريع المقدمة ستتم مناقشتها خلال المقابلة أما بالنسبة للانتقاء الأولي فيتم بناء على:
1 شروط إدارية و مسطرية لا علاقة لها بالمشروع المقدم.
2 العدد اللازم دعوته للمقابلة بناء محدد على عدد المناصب الشاغرة، فهل يعقل أن يتقدم مثلا للترشيح 3000 مترشح و نشرع في قراءة 3000 مشروع لنوجه إليهم الدعوة؟.كل المدارس و الكليات في العالم توجه الدعوة في مثل هذه الحالات إلى عدد من المترشحين يوازي عدد المناصب مضروب في 2 أو 3 او 4....حسب الإجراء المعمول به
3 يمكن أن لا توجه الدعوة إلى صاحب أحسن مشروع إذا كان لا يستوفي بعض الشروط أو إذا تفوق عليه الآخرون فيما يتعلق بمعايير الانتقاء الأولي

في 09 دجنبر 2015 الساعة 34 : 16

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- مهم جدا

سعيد حسن

الأخ الكريم يقول بأنه ليس رقما مهما و هل 270 مترشحا الذين وجهت إليهم الدعوة كلهم أرقاما مهمة؟و لماذا بعد اختيار 32 سيتم إقصاء 238 منهم إذا كانوا أرقاما مهمة؟
لماذا نستغرب من السرعة التي أعلنت بها نتائج الانتقاء الأولي و لا نقول بأن الوزارة جندت أطرا و تقنيات و مجهودات لهذه العملية؟ لو تأخرت العملية لقلنا بأن هذا التأخير مشبوه و يخفي طبخةما.

في 10 دجنبر 2015 الساعة 25 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- منصب النائب الإقليمي: اية معايير

farid

تخوفات في محلها
..........وتساؤلات وشروعة....

في 10 دجنبر 2015 الساعة 56 : 15

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- ردا على التعليق الاول

USTAD

الى صاحب التعليق الاول:
تريد ان تعرف اين المشكل؟ اولا مسألة الانتقاء ترتكز على نقطتين اساسيتين:
الاولى: تطبيق القانون والثانية مبدأ تكافؤ الفرص والشفافية
بالنسبة للقانون فهناك المرسوم رقم 2.11.681 الذي يحدد عملية الانتقاء.بحيث ان كل من تتوفر فيهم الشروط المنصوص عليها في المادتين 4 و5 لهم الحق في المرور الى المرحلة الثانية. وفي حالة ما اذا كان الجميع او الغالبية العظمى  (حتى وان كانوابالالاف ) تتوفر كلها على هذه الشروط فعملية الانتقاء الاولي يجب ان تخضع لمعايير تحددها الادارة المختصة.وهنا مربط الفرس: ما هي هذه المعايير التي تحددهالمعرفة من لهم الاحقية؟ ولماذا لا يتم الاعلان عن هذه المعايير؟ المرسوم لا يحدد العدد الذي يجب ان ينتقل الى المرحلة الثانية..ومن هنا ننتقل الى مبدأ تكافؤ الفرص والشفافية ذلك انه كان يجب الاعلان عن نتائج الانتقاء في لائحة تضم المقبولين والمرفوضين مع ذكر سبب الرفض حتى يتسنى منح حق الطعن كما تشير الى ذلك المادة رقم10
.هل تضن ان العدد الهائل من المرفوضين أغبياء لكي يأتوا الى الرباط من كل انحاء المغرب بملفات ناقصة او لا تتوفر فيهم الشروط المطلوبة. كما انك تقول انه لا يعقل النظر في 3000 ملف. في الادارة الديمقراطية يتم منح الفرصة لكل المترشحين بالتساوي دون اقصاء اذا توفرت فيهم كلهم الشروط كما أنه لا يوجد قانون في العالم يحدد العدد الذي يجب انتقاؤه للمرحلة الثانية لان مبدا تكافؤ الفرص لا يسمح بذلك

في 10 دجنبر 2015 الساعة 03 : 22

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- العبث

ايمن

مند حوالي 10 سنوات خلت دعيت كمرشح وحيد لشغل منصب مندوب اقليمي لوزارة التربية الوطنية باحدي مدن الصحرا، ولم اكن قد تقدمت باي طلب في الموضوع. وفي نهاية المقابلة المطولة المطولة والصورية اخبرني السيد مصدق انه تققر تكليفي بادارة تلك النيابة بنا، علي طلب السيد مدير الاكاديمية احمد بن زي لما قال انها موهلات تربوية وتدبيرية.وعند عودتي لبلدتي انتشر الخبر وتحركت هواتف المسوولين فاتصل والي العيون انداك بالسيد خشيشن فطلب منه تعيين صديقه ور،يس المجلس الاقليمي للطنطان حيث عملا معا. فاسندت النيابة لاستاذ مادة التربية البدنية الغير الحاصل علي شهادة البكالوريا بدون اية مقابلة كمرشح فوق العادة للداخلية ولازال يسير نيابة العيون بالصحرا، .

في 13 دجنبر 2015 الساعة 47 : 07

أبلغ عن تعليق غير لائق


اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذه المادة
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق





 
إعلانات
 
قالوا في التربية والتعليم
ألم الدراسة لحظة....

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  تربويات TV

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  قالوا في التربية والتعليم

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  تـرقيات

 
 

»  حركات انتقالية

 
 

»  تشريع

 
 

»  بلاغات وبيانات

 
 

»  مذكرات

 
 

»  مواعد

 
 

»  أخبار متفرقة

 
 

»  أنشطة الوزارة

 
 

»  أنشطة الأكاديميات

 
 

»  أنشطة المديريات الإقليمية

 
 

»  مباريات

 
 

»  كتب تربوية

 
 

»  وثائق تربوية

 
 

»  وجهات نظر

 
 

»  حوارات

 
 

»  ولنا كلمة

 
 

»  وثائق خاصة بأستاذ(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  وثائق خاصة بمدير(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  الاستعداد للامتحانات المهنية

 
 

»  تكوينات

 
 

»  حركات انتقالية محلية

 
 

»  حركات انتقالية جهوية

 
 

»  حركات انتقالية وطنية

 
 

»  مذكرات نيابية

 
 

»  مذكرات جهوية

 
 

»  مذكرات وزارية

 
 

»  مستجدات

 
 

»  جذاذات أستاذ(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  بيداغوجيا الإدماج

 
 

»  الرياضة المدرسية

 
 

»  المخاطر المدرسية

 
 

»  عروض

 
 

»  تهنئة

 
 

»  تعزية

 
 

»  إدارة الموقع

 
 

»  الدعم البيداغوجي

 
 

»  التدبير المالي لجمعيات دعم مدرسة النجاح

 
 

»  التعليم و الصحافة

 
 

»  تربويات الأطفال

 
 

»  تربويات التلميذ والطالب

 
 

»  مستجدات تربوية

 
 

»  غزة تحت النار

 
 

»  خدمات تربوية

 
 

»  قراءة في كتاب

 
 
القائمة
 
مواعد

فرع مؤسسة الأعمال الاجتماعية بمراكش ينظم دورة تكوينية لعموم نساء ورجال التعليم وللمقبلين على امتحان الكفاءة المهنية


التعاونية السكنية التشارك تعقد جمعها العام العادي السنوي يوم الأحد 23يونيو 2019م بمركز استقبال الشباب تنهنان بتيزنيت


مكناس: قراءة في كتاب ''المنظومات التربوية العربية والتحدي المعرفي: مداخل للنقد والاستشراف''


نهائيات مسابقة تجويد القرآن الكريم بين المؤسسات في نسختها الأولى بمديرية إنزكان ايت ملول

 
ترتيبنا بأليكسا
 
وجهات نظر

المتصرف التربوي ꞉ بين التهليل وإكراهات التنزيل


الجَمعيةُ المَغربيّةُ لأساتِذةِ التّربيّةِ الإسْلاميّةِ في مُؤتَمرِهَا السّادسِ، الوَقائِعُ والدّلالاتُ


اقـــرأ: رسالة خالدة...


اَلحَرَاكُ الْمَوؤُودُ، وَوَعْدُ الْوَزِيرِ المَفْقُودُ !


رسالة من وإلى تلميذ


التحضير للموسم الدراسي الجديد


كيف يكون اللقاء الأول بالمتعلمين؟

 
حوارات

الأستاذ والقاص والساخر والجنوبي إبراهيم السكوري: الكتابة ورطة والكاتب شخص فضولي


حوار مع ذ محمد الرياحي الباحث في مجال السينما والجماليات حول أدوار السينما في التعليم، وتجربته في ''نادي السينما والتنشيط السمعي''


حوار مع د محمد أحمد أنقار حول بلاغة القيم في قصص الأطفال

 
قراءة في كتاب

الباحث التربوي عبد العزيز سنهجـي يصدر كتابا جديدا حول المشروع الشخصي للمتعلم


اللسانيات التربوية وتدريسية اللغة العربية قراءة في مشروع الباحث اللساني الدكتور ''علي آيت أوشان''-مقاربة نظرية-

 
موقع صديق
موقع منتديات الأستاذ
 
خدمات