لمراسلتنا : contact@tarbawiyat.net « الأربعاء 19 يونيو 2019 م // 14 شوال 1440 هـ »

عيدكم مبارك سعيد

بمناسبة عيد الفطر السعيد لسنة 1440هـــ، يتقدم فريق تربويات بأحر التهاني و التبريكات إلى الأمة الإسلامية عموما...

تجديد المنهاج الدراسي للمستويين

تنهي وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قطاع التربية الوطنية، إلى علم عموم...

النتائج النهائية لامتحانات الكفاءة

النتائج النهائية لامتحانات الكفاءة المهنية برسم سنة 2018...

مزيدا من التفاصيل

*****
 
تربويات TV

تلاميذ ثانوية عمومية يبعثون رسالة أمل قوية لتلاميذ المغرب‎


حوار مع السيدة وفاء شاكر المديرة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بصفرو


مجموعة مدارس المسيرة الخضراء بإثنين أداي تنخرط في أسبوع البرمجة الإفريقي 2018‎


القراءة المقطعية: من المقاطع الصوتية إلى الكلمات ثم الجمل وصولا إلى كتابة النص

 
استطلاع رأي
هل تعتقدون أن التدابير ذات الأولوية التي أطلقتها الوزارة ستساهم في الإقلاع بمنظومة التربية والتكوين المغربية؟

لا
نعم
إلى حد ما


 
صورة وتعليق

الزيادة في الأجور: اتفاق 25 ابريل 2019
 
تـرقيات

الإعلان عن النتائج النهائية لمباراة الترقية إلى خارج الدرجة بالنسبة للأطباء - أبريل 2018


الوزارة تفرج عن نتائـج الاختبـارات الكتابيـة لامتحانات الكفاءة المهنية الخاصة بفئات هيئة الأطر المشتركة بين الوزارات برسم سنة 2017


​نتائج ترقية مفتشي المصالح المادية والمالية بالاختيار من الدرجة 1 (السلم 11) الى الدرجة الممتازة (خ س) برسم سنة 2016


نتائج الترقية بالاختيار برسم سنة 2016


نتائج الاختبارات الكتابية لامتحانات الكفاءة المهنية الخاصة بهيئة الأطر المشتركة بين الوزارات لسنة 2016‎

 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أنشطة المديريات الإقليمية

المديرية الإقليمية لمكناس تنفي خبر ''نصاب أنيق يجرد مرشحين للباكالوريا من هواتفهم داخل مركز الامتحان''


أجواء جيدة خلال اليوم الأول من الامتحان الجهوي الموحد لنيل شهادة الباكالوريا بمديرية عين الشق


مديرية انزكان: مدرسة النبوغ تخلق الحدث الرمضاني


المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين – طاطا : إفطار جماعي مع أمسية دينية تربوية بمناسبة شهر رمضان المبارك

 
أنشطة الأكاديميات

أكاديمية مراكش- آسفي تتوج بالرتبة الأولى في مسابقة الروبوتيات التربوية


الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش ــ آسفي تعطي الانطلاقة الرسمية لعملية من الطفل إلى الطفل التي تروم محاربة الهدر المدرسي


إعطاء الانطلاقة الرسمية لـ''قافلة التعبئة من أجل تمدرس الأطفال في وضعية إعاقة بالثانوي'' الإعدادي تحت شعار: ''جميعا من أجل مدرســة دامجة ومواطنة''


تتويج الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين مراكش- آسفي في المسابقة الوطنية لفن الكاريكاتير التربوي

 
خدمات تربوية

تربويات الأطفال


تربويات التلميذ والطالب


موقع تبادل (تربويات)


فضاء جذاذات أستاذ(ة) التعليم الابتدائي


وثائق خاصة بمدير(ة) التعليم الابتدائي

 
خدمات

 
 


أضيف في 13 دجنبر 2015 الساعة 22:44

مثلي الأعلى.. من؟




بواسطة -   رانيا الهيدوري

صادفت قبل ايام صديقة تحكي بحرقة ما تلقته من اناس كانت تحسبهم أتقياء وصالحين..لم تكن العلاقة حب او صداقة او ماشابه..كانت اعمق من ذلك بكثير..

تروي ” قبل ثلاث سنوات كنت ضائعة ..كنت احتاج من يرشدني ..من ينصحني ومن يوجهني..على المستوى الشخصي ,الديني و الاجتماعي ايضا…كنت اعاني من فراغ كبير..كنت خائفة جدا من مستقبل يهابه الجميع.. من حياة لم يكتب لي ان اجد سندا اومقربا يشاركني مشاكلي و همومي… من اناقش معه افكاري بكل اريحية ..اروي له حكاياتي..أؤمنه على ضعفي و قلة ثقتي.

كانت حياتي عادية جدا..كسائر الفتيات في سني مابين دراسة ومقررات وامتحانات..لم تكن تحمل الجديد او المميز..كنت اشعر بملل عجيب ينجلي بين ايامها..و كأي طالبة بعيدة عن منزل أهلها..شعرت بفراغ كبير كان من الممكن ان يكون مليء بالمغامرات العاطفية والقصص..لكن أبيت…أبيت ليس خوفا من أحد اومن أي شخص..لم أقبل حفاظا عن صورتي أمام نفسي و امام الله ينظر الي و يراقب افعالي..استحييت..استحييت ان اعصيه و اكون كهن..كأغلب بنات جيلي المتشابهات..المستهلكات..كنت أريد ان احظى بالتميز مع ربي و مع نفسي بعيدا عن نظرة أي كان..كان هذا هدفي و تفكيري.

الى حين.. ذات يوم دعتني صديقة لحضور محاضرة دينية لأحد الشيوخ في الكلية..فاذا بي وجدتها فرصة من حيت لا أدري لكسر الروتين ولكي أستفيد ايضا..خصوصا وأن عشقي للدروس كبير جدا..حدث وجاء اليوم الموعود..اتذكرها وكأنها البارحة..كانت بعنوان “حسن الظن بالله”…كانت مميزة و مفيدة.

بعد خروجنا أشارت صديقتي انها تنتمي لاحدى الجمعيات..المليئة بالورشات والمحاضرات…أعجبت بما حكت..ودعتني لحضور احدى الانشطة التي كانت ستقام في نهاية الاسبوع..المهم.. أعجبت جدا بالملتقى المنظم..بمحاور الموضوع وبجزئياته..احببته جدا ..احسست بفرح كبير..اخيرا وجدت ما أريد..ما أرتاح فيه..ما يجعلني شخص مفيد..له دور ..يستفيد و يفيد…انخرطت وكان حضوري دائما لجميع الانشطة..انغمست فأصبحت لي حياة جديدة..نضال ..شعارات و اهداف أخدت مكانا ضمن مخططاتي واحلامي..

تعرفت على اناس جدد واصبحت ذات اهتمامات كثيرة و متنوعة..اخترت ان اكون ضمن مجموعة تعنى بالجانب الاعلامي..كونت صداقات كثيرة بفتيات يحملن نفس الهم و الهدف..كان بينهم شباب ايضا..بنية صادقة كنت احسبهم اطهار جدا..لا يقبلون الخطأ بينهم..لا يسمحون حتى..شعرت لمهلة انهم منزهين..

الكل مراقب..الكل يعاقب ان تم اي تجاوز فيما بينهم  …كانت فكرة غريبة بالنسبة لي ..فأنا ربيت على دين جميل..كله تسامح..حب..غفران وعفو..اساسه اننا عباد لسنا بملائكة نخطئ و نصيب..نذنب و نرجو الرحمة من الله..نقصر و نستغفر..نستر ولا نفضح..دين تسامح بعيدا عن التشدد و التطرف..

تعلمت منذ الصغر ان الخوف من خالقي فقط واذا بي اجدهم يعبدون اشخاصا بينهم..كانوا نوعا غريبا..يعيرون اهتماما واعتبارا للبشر بينهم وينسون خالق البشر..لا يخطئون خوفا من العقوبة وليس خشية من رب الناس..صورة لم تكن واضحة بالنسبة لي ..حاولت ان افهم..فصديت ..حاولت الاقناع فاتهمت بالانحلال..كان مثل بعضهم بعض الشيوخ..يهبونهم بشكل غريب..بعد أيام ..لم اتعود على الوضع.. ووجدت تناقضا كبيرا بين ما القنته من تعاليم للدين الحنيف طوال حياتي وبين ما “ادعوا

قررت الانسحاب من تجربة لم اكن اعلم عنها الا القليل..من صورة لم تكن واضحة..مزينة ومزركشة بما قرروا فقط ان يكون..فتعلمت الكثير..تعلمت ان وجوه كثيرة غلفت بصورة الدين فكانت العكس..تعلمت ان الصديق الحقيقي هو كتاب بين يديك..تعلمت ديني لنفسي ودين الناس للناس..

هكذا قالت صديقتي..ادركت ان بعض “الملتزمين” هم مجرد صورة..بل هم مثلنا..يخطئون وينافقون ويكذبون ويوهمون..أدركت ان الحق في كتابه عزوجل وفي سنة نبيه صلى الله عليه وسلم ..وليس لاحد ان يدلك عليه سوى نفسك ..أدركت ان لا أتخذ احدا مثلا أعلى في حياتي سوى “الشخص الذي أريد  أن أكونه”.

 







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- الحياة امل

الامل

لا اريد ان ابحث عن الهمزة لالف يطلبها من خلال لوحة مفاتيح عجيبة استعملها
هذه الحكاية التي سردتها الاخت على لسان صديقتها تتكرر في الازمنة والامكنة باختلافها
هي رحلة البحث عن الذات ورحلة بحث الذات عن المعيار او القدوة
هي رحلة يجتمع فيها كل من النفس و العقل والشيطان والاخر
هي سعي الى النجاة في هذا البحر الخضم المتلاطم الامواج
هي اعمال الخلق في دنياهم تحدد قيمتها النية الصادقة عندما تشتد المحن
هي الامل هي الله عز وجل واخلاص العمل له
هي التوبة الصادقة في كل حين
هي الفقر الى الله في كل الاحوال
هي الحمد لله وحده والشكر له على نعمة الحياة والاسلام والعقل والقوة والشباب والغنى
والصلاة والسلام الاتمان الكملان على سيد الخلق وامام المرسلين
وعلى اله وصحبه ومن تبعه واقتدى به الى يوم الدين
والحمد لله رب العالمين

في 14 دجنبر 2015 الساعة 54 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- النقد ضروري

عباس

المهم اختي العزيزة استطاعتي اكتشاف أيديولوجية تلك الجماعة. وهدا لم يتأت لك الا انك تملكين من القدرات العقلية الجيدة على تفكيك شبكتهم الفكرية المترهلة التي بالرغم من بساطتها يمكن ان يقع في شاركها اصحاب النية السدجة . الحمد لله على نجاتك منهم.

في 17 دجنبر 2015 الساعة 04 : 22

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- المنافق

متتبع

جريدة المنافقين بامتياز، انشر ان كنت شجاع !

في 19 دجنبر 2015 الساعة 12 : 10

أبلغ عن تعليق غير لائق


اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذه المادة
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق





 
إعلانات
 
قالوا في التربية والتعليم
ألم الدراسة لحظة....

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  تربويات TV

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  قالوا في التربية والتعليم

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  تـرقيات

 
 

»  حركات انتقالية

 
 

»  تشريع

 
 

»  بلاغات وبيانات

 
 

»  مذكرات

 
 

»  مواعد

 
 

»  أخبار متفرقة

 
 

»  أنشطة الوزارة

 
 

»  أنشطة الأكاديميات

 
 

»  أنشطة المديريات الإقليمية

 
 

»  مباريات

 
 

»  كتب تربوية

 
 

»  وثائق تربوية

 
 

»  وجهات نظر

 
 

»  حوارات

 
 

»  ولنا كلمة

 
 

»  وثائق خاصة بأستاذ(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  وثائق خاصة بمدير(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  الاستعداد للامتحانات المهنية

 
 

»  تكوينات

 
 

»  حركات انتقالية محلية

 
 

»  حركات انتقالية جهوية

 
 

»  حركات انتقالية وطنية

 
 

»  مذكرات نيابية

 
 

»  مذكرات جهوية

 
 

»  مذكرات وزارية

 
 

»  مستجدات

 
 

»  جذاذات أستاذ(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  بيداغوجيا الإدماج

 
 

»  الرياضة المدرسية

 
 

»  المخاطر المدرسية

 
 

»  عروض

 
 

»  تهنئة

 
 

»  تعزية

 
 

»  إدارة الموقع

 
 

»  الدعم البيداغوجي

 
 

»  التدبير المالي لجمعيات دعم مدرسة النجاح

 
 

»  التعليم و الصحافة

 
 

»  تربويات الأطفال

 
 

»  تربويات التلميذ والطالب

 
 

»  مستجدات تربوية

 
 

»  غزة تحت النار

 
 

»  خدمات تربوية

 
 

»  قراءة في كتاب

 
 
القائمة
 
مواعد

التعاونية السكنية التشارك تعقد جمعها العام العادي السنوي يوم الأحد 23يونيو 2019م بمركز استقبال الشباب تنهنان بتيزنيت


مكناس: قراءة في كتاب ''المنظومات التربوية العربية والتحدي المعرفي: مداخل للنقد والاستشراف''


نهائيات مسابقة تجويد القرآن الكريم بين المؤسسات في نسختها الأولى بمديرية إنزكان ايت ملول


تنغير تحتضن المعرض الجهوي للطالب في دورته الأولى، السينغال ضيفة شرف، وأزيد من 100 معهد وجامعة مغربية ودولية

 
ترتيبنا بأليكسا
 
وجهات نظر

قراءة في الامتحان الجهوي الموحد لنيل شهادة الباكالوريا للمترشحين المتمدرسين دورة يونيو 2019 في مادة التربية الإسلامية لجميع الشعب الأدبية والعلمية والتقنية والمهنية الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة الرباط سلا القنيطرة


من هم البيداغوجيون الذين يدبرون لغة التدريس؟


النور والظلام وتناوب التفويض


كذب الأطفال ، حقيقة أم خيال ؟


''لُغَةُ التَّدْرِيسِ''، تَحْتَ رَحْمَةِ صِرَاعِ الْخُصُومِ!


التربية على المواطنة


التربية وسؤال الحرية...

 
حوارات

حوار مع ذ محمد الرياحي الباحث في مجال السينما والجماليات حول أدوار السينما في التعليم، وتجربته في ''نادي السينما والتنشيط السمعي''


حوار مع د محمد أحمد أنقار حول بلاغة القيم في قصص الأطفال


حوار مع د. عبد الإله الكريـبـص الكاتب الجهوي لنقابة مفتشي التعليم بجهة طنجة تطوان الحسيمة

 
قراءة في كتاب

كتاب '' مدخل لعلم التدريس '' للدكتور خالد فارس إضافة نوعية على المستوى الإبستيمي والمنهجي


''إشكالات تنزيل القيم في المدرسة المغربية'' عنوان كتاب جديد للمركز الدولي للأبحاث والدراسات العربية

 
موقع صديق
موقع منتديات الأستاذ
 
خدمات