لمراسلتنا : contact@tarbawiyat.net « الجمعة 22 مارس 2019 م // 16 رجب 1440 هـ »

مزيدا من التفاصيل

نتائج الحركة الانتقالية الخاصة

تنهي وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي - قطاع التربية الوطنية - أنها وضعت...

برنامج عمرة رمضان الابرك لسنة

برنامج عمرة رمضان الابرك لسنة 1440/2019 لمؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم بتيزنيت...

رحلة تركيا أبريل 2019‎ لمؤسسة

تعلن مؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم بتيزنيت أنها ستنظم رحلة سياحية لفائدة منخرطيــها وذويـــهم ولشركاء...

*****
 
تربويات TV

مجموعة مدارس المسيرة الخضراء بإثنين أداي تنخرط في أسبوع البرمجة الإفريقي 2018‎


القراءة المقطعية: من المقاطع الصوتية إلى الكلمات ثم الجمل وصولا إلى كتابة النص


معلمي يا رائدي يا نائبا عن والدي


في محاولة لخلق فضاء تربوي يليق بالناشئة

 
أحكام قضائية

حكم قضائي بإلزامية إخبار الإدارة للموظف كتابيا بنقطته الإدارية كل سنة تاريخ الصدور : 17 فبراير 2015


أحكام قضائية

 
استطلاع رأي
هل تعتقدون أن التدابير ذات الأولوية التي أطلقتها الوزارة ستساهم في الإقلاع بمنظومة التربية والتكوين المغربية؟

لا
نعم
إلى حد ما


 
صورة وتعليق

لسان الحال
 
تـرقيات

الإعلان عن النتائج النهائية لمباراة الترقية إلى خارج الدرجة بالنسبة للأطباء - أبريل 2018


الوزارة تفرج عن نتائـج الاختبـارات الكتابيـة لامتحانات الكفاءة المهنية الخاصة بفئات هيئة الأطر المشتركة بين الوزارات برسم سنة 2017


​نتائج ترقية مفتشي المصالح المادية والمالية بالاختيار من الدرجة 1 (السلم 11) الى الدرجة الممتازة (خ س) برسم سنة 2016


نتائج الترقية بالاختيار برسم سنة 2016


نتائج الاختبارات الكتابية لامتحانات الكفاءة المهنية الخاصة بهيئة الأطر المشتركة بين الوزارات لسنة 2016‎

 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أنشطة المديريات الإقليمية

تعزية المديرية الاقليمية للاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بتيزنيت في وفاة أحد تلامذتها (أ. أوهري) رحمة الله عليه‎


ست مشاركات للثانوية التأهيلية بن زيدون التابعة للمديرية الإقليمية لعين الشق في مباراة'' الصحفيون الشباب من أجل البيئة'' صنف الصورة الفوتوغرافية


المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بورزازات يهنئ نساء التربية و التكوين بالإقليم في عيدهن الأممي


مديرية تيزنيت تحتضن فعاليات البطولة الجهوية المدرسية للرياضات الجماعية

 
أنشطة الأكاديميات

بلاغ صحفي حول اختبارات مادة التربية البدنية للمترشحات والمترشحين الأحرار لنيل شهادة الباكالوريا دورة يونيو 2019 باكاديمية جهة سوس ماسة


كلميم ..انطلاق برنامج ''ربط الصفوف الدراسية'' لفائدة الأطر الإدارية وأساتذة اللغة الإنجليزية في مرحلته الأولى بجهة كلميم وادنون


إنتاج موارد رقمية خاصة بمادة الاجتماعيات بالتعليم الثانوي بالأكاديمية الجهوية فاس مكناس


كلميم ..عبد الله بوعرفه يقدم درسا افتتاحيا للموسم التكويني 2019/2020 في موضوع: ''مهنة الاستاذ(ة) من المهننة في التكوين الى التجديد البيداغوجي في الممارسة التربوية''

 
خدمات تربوية

تربويات الأطفال


تربويات التلميذ والطالب


موقع تبادل (تربويات)


فضاء جذاذات أستاذ(ة) التعليم الابتدائي


وثائق خاصة بمدير(ة) التعليم الابتدائي

 
خدمات

 
 


أضيف في 24 نونبر 2016 الساعة 08:47

التلميذ بوعزة و قلب الأستاذة




رغم التجربة التي راكمتها الأستاذة بتدريسها لجميع مستويات المدرسية الابتدائية، فقد وقفت عاجزة أمام معالجة التعثرات الدراسية  العميقة للتلميذ بوعزة . انه التلميذ الآتي إلى المدرسة من حي التهميش والهشاشة والسكن القصديري. ومع مرور أيام السنة الدراسية شكلت وضعية بوعزة التعليمة للأستاذة أزمة مهنية مستديمة، وفشلت كل الفشل في بناء موارد تعلماته بكل يسر. و بعد أن جربت الأستاذة  جميع طرق التربية و عناوين علم النفس، وحتى الوصفات التقليدية منها، لإلحاقه ولو إلى صف التحكم الأدنى أو جره لفئة التعثرات البسيطة التي لا تحتاج إلى دعم مكثف. إلا أن جميع محاولات باءت بالفشل الذريع. وأصبحت الأستاذة تعيش لحظة إحباط عملي ونفسي، و يأس يومي متزايد، مادامت في الأخير قد أنزلت سلاحها أمام حجم التعثرات الدراسية المتراكمة للتلميذ بوعزة المسكين . يوما بعد يوم يزداد غيظ الأستاذة تجاه الوضعية التعليمية للتلميذ بوعزة ، وأخيرا قررت استدعاء أمه وهو حل السيف الفاصل.

حضرت الأم المسكينة والتي لا تفقه من التعليم إلا اسم " الشكويلة " ، والتقت بأستاذة ابنها بوعزة لأول مرة  . بعد التحية والتي مارستها الأم بطقوسها الاجتماعية وكأنها ستقبل يد الأستاذة احتراما وتقديرا لها ، انطلقت هذه الأخيرة ملقية اللوم على الأم والأسرة والتي لا تتبع مسار دراسة ابنها ولا تهتم بدعم تعلماته منزليا... وغير ما مرة حاولت الأم تبرير وضعية ابنها البكر بوعزة، ووضعية الأسرة الاجتماعية، ووضعية الهشاشة، لكن الأمر كان يلاقي شدة في الكلام وغلظة سلوكية ونفيا تاما لمبررات الآخر مهما كبر حجم تأثيره على التلميذ بوعزة.

احمر وجه الأم خجلا وكأن عتاب الأستاذة موجه إليها من حيث "من ذاك لعوييد ،راه من هذيك الشجيرة" سكتت الأم وتركت الأستاذة تتمادى في خطابها لعلها تعطف لحالها، وتغفر لابنها تدني مستواه الدراسي ... إلى أن وصل الأمر بالأستاذة إلى اعتبار موت بوعزة خير من حياته وتعليمه... هنا سال نقطة كأس الصبر، وعرفت الأم أن مستقبل ابنها لن يتم خبزه بين يدي تلك الأستاذة القاسية، والتي لم تضع اي اعتبار لوضعية بوعزة الاجتماعية. أحكمت الأم قبضتها على يد ابنها المسكين ثم غادرت "الشكويلة " بلا رجعة، وهي في حالة يأس من لفظ المدرسة العمومية للتلميذ بوعزة، ومن قسوة النظام التعليمي على كل المتعثرين الكثر...

بعد ترك التلميذ بوعزة الفصل الدراسي بالانقطاع، ارتاحت الأستاذة من موضع طاولة بوعزة معلنة للجميع بالمدرسة أن سد الإخفاق المدرسي انقطع عن فصلها الدراسي .

مرت الأيام بتوالي السنين واشتعل رأس الأستاذة شيبا وتجعد وجهها، وتورمت عظام مفاصلها . وفي يوم من الأيام أصيبت بنوبة قلبية ، نقلت إثرها إلى المستشفى ...وفيه لاقت الأستاذة العناية اللائقة وخضعت لعملية جراحية مفتوحة على صمام القلب كللت بالنجاح .

وفي قاعة العناية المركزة استفاقت الأستاذة وقد بدا أمد عمرها يتمدد ، ولأول لمحة رأت شابا وسيما وأنيقا في بذلة (أبقراط) إنه الدكتور الذي أجرى العملية لها ، ابتسمت ابتسامة العائدة من كناش شواهد الوفاة ، حين ذاك اقترب الدكتور الجراح منها وألقى عليها التحية ، تغيرت ملامحها وارتبكت في كلامها ، وشدها الاحمرار ...خجل الدكتور الجراح من حالتها واقترب منها بالدنو لسماع صوتها الخافت ...لكنها لم تستطع نطق كلمة واحدة وهي تريد أن تبوح إليه بسر، ولم يفهم من شفتيها غير "بوعــ..." ...فلم يمهلها الموت لحظة واشتعل صفير الآلة معلنة بتوقف قلبها من الخفقان .

يا لها من صدفة عجيبة بئيسة ، نجحت العملية وانتهت بالموت المفاجئ. لكن الأمر الغريب الذي لم تستطع الأستاذة البوح به للدكتور هو سر التلميذ بوعزة . كلكم سادتي عرفتم السر الذي قتل الأستاذة  رغم نجاح العملية التي أجرتها على القلب ، إنه بوعزة وما أدراك من بوعزة . حتى أنا في كتابتي عرفت أن الدكتور في وسامته ورعايته للأستاذة وتتبع حالتها الصحية هو بوعزة بعد طول سنين الفراق منذ طرده من المدرسة ذليلا منبوذا. لكني غير ت رأيي بسرعة عندما رأيت عامل النظافة بالمستشفى ينزع موصل الكهرباء عن آلة الإنعاش ويضع شاحن هاتفه النقال . إنه هو ، هو بوعزة عامل النظافة وليس الدكتور، إنه بوعزة الذي قتل الأستاذة ليشحن هاتفه ... هنا عرفت لما احمر وجه المرأة المسكينة وتقطعت أنفاسها ...هنا نعرف جميعا ماذا كانت تريد أن تفصح به الأستاذة للدكتور الجراح ... فرحمة عليك أيتها الأستاذة ....رحمة عليك  ومغفرة لك حين ألقيت ببوعزة نحو مجهول الأمية، وبجهل الذي كبر معه اتباعا ... فلو انتبهت المدرسة إلى بوعزة ومن ماثله وعالجته بصدق المعاملة والدعم والرعاية التربوية لتعلم درس الكهرباء ، ولم يستخف بآلة الإنعاش، ولم يقدم على حذف موصل الكهرباء إليها وتعويضه بشاحن هاتفه، رغم أنه لا يستعمله وليس في حاجة إليه .

 

ذ محسن الأكرمين (فكرة مقتبسة ) : mohsineelak@gmail.com

 







اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذه المادة
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق





 
إعلانات
 
قالوا في التربية والتعليم
ألم الدراسة لحظة....

 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  تربويات TV

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  قالوا في التربية والتعليم

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  تـرقيات

 
 

»  حركات انتقالية

 
 

»  تشريع

 
 

»  بلاغات وبيانات

 
 

»  مذكرات

 
 

»  مواعيد

 
 

»  أخبار متفرقة

 
 

»  أنشطة الوزارة

 
 

»  أنشطة الأكاديميات

 
 

»  أنشطة المديريات الإقليمية

 
 

»  مباريات

 
 

»  كتب تربوية

 
 

»  وثائق تربوية

 
 

»  وجهات نظر

 
 

»  حوارات

 
 

»  ولنا كلمة

 
 

»  وثائق خاصة بأستاذ(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  وثائق خاصة بمدير(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  الاستعداد للامتحانات المهنية

 
 

»  تكوينات

 
 

»  حركات انتقالية محلية

 
 

»  حركات انتقالية جهوية

 
 

»  حركات انتقالية وطنية

 
 

»  مذكرات نيابية

 
 

»  مذكرات جهوية

 
 

»  مذكرات وزارية

 
 

»  مستجدات

 
 

»  جذاذات أستاذ(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  بيداغوجيا الإدماج

 
 

»  الرياضة المدرسية

 
 

»  المخاطر المدرسية

 
 

»  عروض

 
 

»  تهنئة

 
 

»  تعزية

 
 

»  إدارة الموقع

 
 

»  الدعم البيداغوجي

 
 

»  التدبير المالي لجمعيات دعم مدرسة النجاح

 
 

»  التعليم و الصحافة

 
 

»  تربويات الأطفال

 
 

»  تربويات التلميذ والطالب

 
 

»  مستجدات تربوية

 
 

»  غزة تحت النار

 
 

»  خدمات تربوية

 
 

»  قراءة في كتاب

 
 

»  أحكام قضائية

 
 
القائمة
 
مواعيد

مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين تنظم ملتقى الصحة لفائدة اسرة التربية والتكوين من 21 إلى 24 فبراير 2019 بجهة سوس ماسة


جمعية أساتذة التاريخ والجغرافيا تيزنيت: إعلان عن جمع عام عادي لتجديد مكتب


''البحث العلمي: رافعة أساسية لتنمية معارف مُدرسي العلوم'' موضوع ندوة علمية وطنية ينظمها المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بمكناس


مؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم بتيزنيت تنظم رحلة ترفيهية لفائدة التلاميذ يوم 28 أكتوبر2018‎

 
ترتيبنا بأليكسا
 
وجهات نظر

التربية على المواطنة


التربية وسؤال الحرية...


نحن لم نعد في زمن توريث المعرفة ...


''مَعْرَكَةُ الْمُدِيرِينَ'': تَقْدِيرَاتٌ خَاطِئَةٌ أَفْشَلَتْ مَسَارَهَا


فِي حَاجَةِ هَيْئَةِ الْإِدَارَةِ التَّرْبَوِيَّةِ إِلَى إِطَارٍ نَقَابِيٍّ: بَيْنَ شُرُوطِ النَّجَاحِ وَاحْتِمَالَاتِ الْإِخْفَاقِ


نصائح للإستعداد النفسي للإمتحان


بَيْعُ قِطَاعِ التَّعْلِيمِ؛ هَلْ آنَ أَوَانُهُ؟!

 
حوارات

حوار مع د محمد أحمد أنقار حول بلاغة القيم في قصص الأطفال


حوار مع د. عبد الإله الكريـبـص الكاتب الجهوي لنقابة مفتشي التعليم بجهة طنجة تطوان الحسيمة


على خلفية الاعتداء على حارس عام بثانوية عبد الرحمن بن زيدان، حوار مع ذ لحسن غماري رئيس المكتب الإقليمي بمكناس للجمعية الوطنية للحراس العامين والنظار ورؤساء الأشغال ومديري الدراسة

 
قراءة في كتاب

''إشكالات تنزيل القيم في المدرسة المغربية'' عنوان كتاب جديد للمركز الدولي للأبحاث والدراسات العربية


التجريب في رواية ''تيغالين '' لياسين كني

 
موقع صديق
موقع منتديات الأستاذ
 
خدمات