لمراسلتنا : contact@tarbawiyat.net « الأربعاء 13 ديسمبر 2017 م // 24 شهر ربيع الأول 1439 هـ »

مزيدا من التفاصيل

مذكرة الحركة الانتقالية التعليمية

في ما يلي مذكرة الحركة الانتقالية التعليمية الخاصة بهيئة التدريس لسنة 2018...

نتائج الترقية بالاختيار برسم سنة

نتائج الترقية بالاختيار برسم سنة 2016: أساتذة التعليم الابتدائي والثانوي التأهيلي والمفتشين التربوين...

​مذكرة تحت رقم 117-17 بتاريخ

​مذكرة تحت رقم 117-17 بتاريخ 10 نونبر 2017 في شأن مباراة الدخول إلى سلك تكوين أطر الإدارة التربوية وأطر هيئة...

*****
 
تربويات TV

روسيا تلميذ أراد ضرب استاذ شاهد ردة فعل أصدقائه في الصف!


مقطع فيديو حول مشاركة مجموعة مدارس الجيل الجديد بجماعة أداي اقليم تيزنيت في المسابقة الافريقية للبرمجة المعلوماتية Africa Code Week 2017


الوزير حصاد يتفقد مؤسسات تعليمية بجهة درعة تافيلالت


القراءة من أجل النجاح


تصحيح شامل للإمتحان الوطني مادة الرياضيات الدورة العادية 2017 شعبتي العلوم التجريبية والتقنية بمسالكها‎


الوقفة الاحتجاجية التي نظمها المتضررون من الحركة الانتقالية بورزازات يوم السبت 8 يوليوز 2017‎


امتحانات الباكالوريا 2017 بجهة الدار البيضاء سطات على القناة الأولى

 
أحكام قضائية

حكم قضائي بإلزامية إخبار الإدارة للموظف كتابيا بنقطته الإدارية كل سنة تاريخ الصدور : 17 فبراير 2015


أحكام قضائية

 
استطلاع رأي
هل تعتقدون أن التدابير ذات الأولوية التي أطلقتها الوزارة ستساهم في الإقلاع بمنظومة التربية والتكوين المغربية؟

لا
نعم
إلى حد ما


 
صورة وتعليق

لسان الحال
 
تـرقيات

​نتائج ترقية مفتشي المصالح المادية والمالية بالاختيار من الدرجة 1 (السلم 11) الى الدرجة الممتازة (خ س) برسم سنة 2016


نتائج الترقية بالاختيار برسم سنة 2016


نتائج الاختبارات الكتابية لامتحانات الكفاءة المهنية الخاصة بهيئة الأطر المشتركة بين الوزارات لسنة 2016‎


نتائج طعون الترقية بالاختيار لسنة 2015 لأساتذة التعليم الثانوي والإعدادي


النتائج النهائية للترقية بالامتحان المهني

 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أنشطة المديريات الإقليمية

مديرية عين الشق تعقد لقاء تحضيرا للحملة التحسيسية الإقليمية لمناهضة العنف بالوسط المدرسي


مكناس: مديرية التربية الوطنية تعقد اجتماعا لتنزيل ''بطاقة التتبع الذاتي للتلميذ''


المديرية الإقليمية وجدة أنجاد : تلامذة معهد المنظمة العلوية للمكفوفين ينظمون حفلا بمناسبة عيد المولد النبوي الشريف


استمرار برامج التكوينات الاشهادية للحصول على شهادة المتخصص في برامج المكتبيات MOS والتكوينات عن بعد MCE وMTA في إطار مشروع جيني بمديرية تيزنيت

 
أنشطة الأكاديميات

مديرية مكناس: تنظيم سلسلة لقاءات حول امتحانات الباكالوريا


مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء-سطات والمديرة الإقليمية للوزارة بعمالة مقاطعة عين الشق يترأسان حفلا ثقافيا وفنيا احتفاء بذكرى عيد الاستقلال المجيد


البطولة الجهوية للعدو الريفي المدرسي بالحاجب : هيمنة عداءات وعدائي المديرية الإقليمية بإفران على جل المسابقات‎


البطولة الجهوية المدرسية للعدو الريفي بمراكش-آسفي

 
خدمات تربوية

تربويات الأطفال


تربويات التلميذ والطالب


موقع تبادل (تربويات)


فضاء جذاذات أستاذ(ة) التعليم الابتدائي


وثائق خاصة بمدير(ة) التعليم الابتدائي

 
خدمات

 
 


أضيف في 16 فبراير 2017 الساعة 10:33

لماذا يعزف أغلب أساتذة الثانوي عن تدوين الملاحظات لتلاميذهم بمنظومة مسار؟




 

  بعد توصل التلاميذ بنتائج الدورة الاولى ،ومن خلال ملاحظة عينة من أوراق التنقيط لتلاميذ بالسلكين التأهيلي و الإعدادي، تبين أن الأغلبية الساحقة من الأساتذة لم يدونوا الملاحظات الخاصة بكل تلميذ في الخانة المخصصة لذلك و التي غالبا ما تكون  بصفحة الأنشطة المندمجة .ونظرا لأهمية الملاحظات في نفسية التلميذ ووالديه كونها خارطة الطريق بالنسبة للدورة الثانية. وبسبب غياب نص قانوني يجبر كل استاذ على تدوين ملاحظاته عن كل تلميذ حسب مستواه الدراسي و سلوكه داخل الفصل من خلال المعدل المحصل عليه، بات الأستاذ حرا في التغاضي عن عبأ ذهني يتمثل في استحضار مشوار كل تلميذ على حدة طيلة الدورة الأولى و ترجمة مردوديته و سلوكه في جملة بسيطة تحمل رسالة قوية موجهة للتلميذ و ذويه من شأنها تغيير سلوكه إيجابا خصوصا ادا كان هدا التلميذ مشاغبا أو متهاونا، وكأن الملاحظة وسيلة لفضح السلوكات المشينة لبعض التلاميذ   أمام أمهاتهم وابائهم.و هدا ما يلاحظه الأساتذة في بداية الدورة الثانية حيث يتحول بعض التلميذات و التلاميذ من متزعمي الشغب و إعاقة السير العادي للدروس الى تلاميذ مهذبون يشاركون في بناء الدرس ولا يحتجون على نقطة:20/02 في الأنشطة المندمجة بقدرما يكررون إعتذارهم للأستاذ على تهاونهم خلال الدورة الأولى و عقدهم العزم على الإجتهاد و الكد خلال الدورة الثانية لعلهم ينجحون في نهاية المطاف. هنا تبرز أهمية الملاحظة المتسمة بالدقة في اختيار النعوت والأفعال المناسبة لكل تلميذة أو تلميذ حسب تمثلات الأستاذ بعد عصر ذاكرته لاستحضار حركات كل تلميذ و تصرفاته منذ بداية الحصة الأولى من الدورة.

  إلا أن التكنولوجيا الحديثة و المتمثلة في منظومة مسار، ورغم أنها سهلت كثيرا عملية إدخال النقط و جمع المعدلات و استخراج أوراق التنقيط و طبعها و ترتيب التلاميذ حسب المعدل و استخراج معدل القسم و و و... إلا أنها أفرغت ورقة النتائج من بصمة الأستاذ وتسجيل انطباعه بكل صدق وواقعية و حرمته من تلك الأجواء الحميمية المفعومة بالدفئ الإنساني التي كان يعيشها خلال انعقاد مجالس الأقسام حيث يتم تداول نتائج كل تلميذ على حدة .فتجد أستاذة اللغة العربية تمجده و أستاذ اللغة الفرنسية ينتقذه في حين أستاذ الرياضيات يؤهله للفوز بالأولمبياد أمام استغراب من اتفقا على أنه كسول بامتياز. فيتدخل المدير لتهدئة الأجواء واحتواء الوضع بأمر الحارس لإحضار الشاي. انذاك تتضح الرؤية و تصحح التمثلات وتوضع الملاحظات على شكل تشجيع في الرياضيات و تنبيه في الفرنسية و تنويه في التربية البدنية...هدا ما افتقدناه باستعمال برنام الإكسيل الذي سهل المأمورية حيث أصبح بإمكان الأستاذ و بطريقة الية و سريعة إدخال الملاحظات لجميع التلاميذ، لكنها جافة و متشابهة و قصيرة تتسم بالتعميم وتفتقر الى الدقة و لا تحمل رسالة للوالدين على غرار: ضعيف –متوسط-لابأس به .إلا أن الملاحظات الفردية جد مهمة و لها وقع في نفوس الا باء و الأولياء على غرار: تلميذ مشاغب و كثير الغياب – تلميذة نشيطة و مهذبة .واصلي – تلميذ يعرقل سير الدرس بهاتفه النقال – ضعيف البصر. يجب زيارة الطبيب عاجلا...الخ

   أرسل لي أحد الزملاء تطبيق سهل لإدخال الملاحظات بدون مشقة كتابة ملاحظة لكل تلميذ تختلف عن الأخرى .ففضلت استغراق المزيد من الوقت و بذل المزيد من الجهد للبحث عن كلمات لها حمولة تربوية لاستهداف الأمهات و الاباء. فكانت النتيجة جد مرضية بعد تغير سلوكات بعض التلاميذ بشكل جد إيجابي يوحي أحيانا بالغرابة و الدهشة .

  أخيرا تبقى الملاحظة جزءا مهما في شهادة التلميذ، و عاملا أساسيا لتحفيزه للإجتهاد ،و كذلك وسيلة لفضح سلوكاته المشينة أمام والديه لتصحيحها. يجب فقط إختيار الملاحظات الإبداعية اللافتة للإنتباه و البعيدة عن العقم و الجفاء.

عبد الكريم السباعي   







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- لماذا أصيب مسار بالعدوى

عدي

لماذا أصيب مسار بالعدوى والمرض في وقت الحاجة

في 16 فبراير 2017 الساعة 15 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- دعــوة : للتعرف على الكتاب الجديد: " دليل الأستاذ وفق المنهاج الجديد لمادة التربية الإسلامية بالتعليم الابتدائي "

علي

بسـم اللـه الرحـمن الرحيـم
دعــوة

يسر الدار العالمية للكتاب أن تتشرف بحضوركم للتعرف على الكتاب الجديد:
" دليل الأستاذ وفق المنهاج الجديد لمادة التربية الإسلامية بالتعليم الابتدائي "
و ذلك نظرا لأهمية اللقاء الذي يشكل مناسبة يعرف من خلالها الدكتور ربيع حمو، مؤلف الكتاب بالجوانب المعرفية و الديداكتيكية
و التربوية التي تميز هذا الكتاب في الساحة التعليمية.
ملحوظة: سينظم العرض برواق الدار العالمية للكتاب بالمعرض الدولي للكتاب، يوم السبت 18 فبراير 2017 ابتداء من الساعة 11 صباحا.

تقبلوا تحياتنا الخالصة

في 17 فبراير 2017 الساعة 25 : 09

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- ملاحظة

ملاحظ

بما أن الملاحظات مهمة ولها أثر نفسي عميق فملاحظتي المتواضعة أن جمال الموضوع يكمن في سلامته من الأخطاء ....انتبه للأخطاء الاملائية والنحوية

في 17 فبراير 2017 الساعة 34 : 16

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- natalieaqwzsx@gmail.com

marhoum

wa siro chofo lmachakil dyal bsah a khaliw 3likom ostad f ti9ar

في 17 فبراير 2017 الساعة 52 : 18

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- غم في غم

أستاذ

جميل أن يكتب الأستاذ ملاحظاته على نتائج تلامذته، لكن لابد وأن تتوفر لنا رؤية واضحة للموضوع، أولا أن نظام مسار لايعطي النتيجة العامة لاي مادة امام الاستاذ ومن ثم سيكون هذا عملا إضافيا جهدا ووقتا. ثانيا: أن الوزارة لاتكلف نفسها تطوير نظام مسار ليس في الشكل بل في سرعة الاداء وخاصة وقت الذروة؟ فلماذا لم تجعل لامر جهويا بدل وطنيا.
ثالثا:أن الملاحظات بخط اليد لها اهمية عظمي وتعني أن الاستاذ لاحظ النتيجة على عكس الترقين لانه يمكن لاي احد ان يضع نسخ ولصق بسهولة.
لنتسائل في الأخير لماذا نحمل دائما المسؤولية للاساتذة؟ ثم ماهي التسهيلات التي قدمتها الوزارة اصلا لرجال التعليم في ادخال النقط من حيث الانثرنيث هل قدمت لهم حواسيب؟ لماذا لايكون اشتراكم مع شركة الاتصال رمزيا فقط 50 درهما مثلا بدل 150 درهم هل هذا ماتفعله الوزارات مع موظفيها؟

في 17 فبراير 2017 الساعة 42 : 22

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- رد

المصطفى

اخبرك سيدي بان المؤسسة التي اشتغل بها وزعت النتائج على التلاميذ بدون عقد مجالس الاقسام ، وهي المناسبة الي يدون فيها الاساتذه ملاحظاتهم على معدلات التلاميذ في اوراق التنقيط

في 18 فبراير 2017 الساعة 50 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


7- تدوين الملاحظات واغفال مسار للغياب والتأخرات

حارس عام للخارجية سعيد

شيء جميل في مسار أنه يسهل عملية جمع النقط واستخراج المعدل بيسر وفي وقت وجيز ولكن ما يؤاخذ عليه رغم تكلف الحارس العام ادخال غياب وتأخرات التلاميذ سواء المبررة وغير المبررة إلا أنه بعد استخراج النتائج يلاحظ المكان المخصص للغياب فارغا حيث يجبر الطاقم الاداري بأن يدونه باليد على بيان النتائج فيأخذ جهدا إضافيا آخر لاسيما ضيق الوقت وكذلك الاستاذ الذي لايقدر في وقت ضيق جدا على وضع ملاحظاته بدقة كاملة ، غير أن الملاحظات التي تستخرج اوتوماتكيامن مسار قد لا تفيد التلميذ فهي أقرب إلى السطحية لا سيما أن بعض الاساتذةإنما يضع ملاحظاته حسب نقطة فرض معين أو حسب الامتحان فلا تؤثر على التلميذ وتدفع إلى العمل في الدورة الثانية وربما تدفعه الى الكسل....

في 19 فبراير 2017 الساعة 24 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذه المادة
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق





 
قالوا في التربية والتعليم
ألم الدراسة لحظة....

 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  تربويات TV

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  قالوا في التربية والتعليم

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  تـرقيات

 
 

»  حركات انتقالية

 
 

»  تشريع

 
 

»  بلاغات وبيانات

 
 

»  مذكرات

 
 

»  مواعيد

 
 

»  أخبار متفرقة

 
 

»  أنشطة الوزارة

 
 

»  أنشطة الأكاديميات

 
 

»  أنشطة المديريات الإقليمية

 
 

»  مباريات

 
 

»  كتب تربوية

 
 

»  وثائق تربوية

 
 

»  وجهات نظر

 
 

»  حوارات

 
 

»  ولنا كلمة

 
 

»  وثائق خاصة بأستاذ(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  وثائق خاصة بمدير(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  الاستعداد للامتحانات المهنية

 
 

»  تكوينات

 
 

»  حركات انتقالية محلية

 
 

»  حركات انتقالية جهوية

 
 

»  حركات انتقالية وطنية

 
 

»  مذكرات نيابية

 
 

»  مذكرات جهوية

 
 

»  مذكرات وزارية

 
 

»  مستجدات

 
 

»  جذاذات أستاذ(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  بيداغوجيا الإدماج

 
 

»  الرياضة المدرسية

 
 

»  المخاطر المدرسية

 
 

»  عروض

 
 

»  تهنئة

 
 

»  تعزية

 
 

»  إدارة الموقع

 
 

»  الدعم البيداغوجي

 
 

»  التدبير المالي لجمعيات دعم مدرسة النجاح

 
 

»  التعليم و الصحافة

 
 

»  تربويات الأطفال

 
 

»  تربويات التلميذ والطالب

 
 

»  مستجدات تربوية

 
 

»  غزة تحت النار

 
 

»  خدمات تربوية

 
 

»  قراءة في كتاب

 
 

»  أحكام قضائية

 
 
القائمة
 
مواعيد

منهاج مادة التربية الاسلامية بين التعديل والتجريب موضوع يوم دراسي بمديرية اكادير اداوتنان‎


المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين فاس مكناس ينظم ندوة دولية بعنوان: النص وحدود التأويل


لأول مرة باشتوكة ايت باها :عمرة للفائز الاول في المسابقة الاقليمية لحفظ القرءان وتجويده دورة 2018


رحلة تركيا نونبر 2017: مؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم بتزنيت

 
ترتيبنا بأليكسا
 
وجهات نظر

جانب المسؤولية التقصيرية في الحوادث المدرسية


استمرار تعطيل المراكز الجهوية لمهن التربية والتكويـن: أين المحاسبـة؟


بأي معنويات سيقف الأساتذة أمام تلاميذهم؟


دم رجال التعليم تتناثره التشريعات


المَدرسَةُ المغرِبيّةُ وَخَطأُ التَّفريطِ فِي دورِها التَّربَويِّ


طائفة رجال التعليم المنبوذة


ما يقع داخل المؤسسات التعليمية ترجمة لما هو سائد في المجتمع

 
حوارات

حوار مع الباحث في علم النفس الأستاذ محمد لهلالي حول الضغوط النفسية عند الأساتذة وعلاقتها بالإصلاح التربوي


حوار مع الشاعرة السورية إيناس أصفري: الفن والتربية.. وتربية الطفل في أمريكا.. وأسئلة أخرى..


حوار مع الأستاذ فؤاد الأزهر مدير المركز المغربي للأبحاث حول المدرسة: '' معالجة ظاهرة العنف وباقي الأوجاع، يستدعي جرأة حقيقية في طرح الأسئلة الصريحة..''

 
قراءة في كتاب

إصدار كتاب جديد في الحقل التربوي بعنوان: '' الدليل إلى مقرر اللغة العربية بالسلك الثانوي الإعدادي :( تحليل مقرر السنة الثالثة إعدادي)


المركز المغربي للأبحاث حول المدرسة يصدر كتابه الأول

 
موقع صديق
موقع الرياضيات لكل المستويات
 
خدمات