لمراسلتنا : [email protected] « الثلاثاء 16 غشت 2022 م // 18 محرم 1444 هـ »

مباريات الدخول إلى مركز تكوين

مباريات الدخول إلى مركز تكوين مفتشي التعليم دورة 2022...

مباراة الدخول إلى سلك تكوين أطر

مباراة الدخول إلى سلك تكوين أطر الإدارة التربوية-دورة يوليوز 2022...

مباراة الدخول إلى مركز التوجيه

مباراة الدخول إلى مركز التوجيه والتخطيط التربوي مسلك المستشارين في التخطيط والتوجيه التربوي يوليوز 2022...

تربويات TV

مشاركة تلاميذ الثانوية الاعدادية الامام مالك في مسابقة الصحافيين الشباب من أجل البيئة - الروبورطاج2


ملخص الحفل الجهوي بمناسبة رفع شارة اللواء الأخضر للمدارس الإيكولوجية بمركزية عمر بن الخطاب بالمديرية الإقليمية لسيدي إفني


مسرحية الفلاح البخيل: الحفل الجهوي لرفع شارة اللواء الأخضر للمدارس الإيكولوجية بمركزية عمر بن الخطاب سيدي إفني


الحفل الجهوي بمناسبة رفع شارة اللواء الأخضر للمدارس الإيكولوجية المتوجهة برسم الموسم الدراسي 2020-2021 بمركزية عمر بن الخطاب بالمديرية الإقليمية لسيدي إفني يوم الخميس 10 مارس 2022


نشيد نقطة الماء من الحفل الجهوي لرفع شارة اللواء الأخضر للمدارس الإيكولوجية بمركزية عمر بن الخطاب سيدي إفني 2022/03/10


تصريح مديري الثانوية الإعدادية الإمام مالك بتيزنيت وإعدادية تيوغزة بسيدي إفني حول الفوز بالجائزة الأولى للربوتيك بمراكش

 
أحكام قضائية

حكم قضائي بإلزامية إخبار الإدارة للموظف كتابيا بنقطته الإدارية كل سنة تاريخ الصدور : 17 فبراير 2015


أحكام قضائية

 
صورة وتعليق

لسان الحال
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أنشطة المديريات الإقليمية

طاطا : لقاء تواصلي لمؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين لفائدة الأساتذة المتدربين فوج2022


الجمعية المغربية لأساتذة التربية الإسلامية بأكادير تحتفي بالفائزين في مسابقة زيد بن ثابت ‎‎


بلاغ توضيحي من المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بزاكورة


تيزنيت: اختتام فعاليات الأيام الثقافية للثانوية الإعدادية الإمام مالك

 
أنشطة الأكاديميات

فعاليات المنتدى الجهوي والمخيم التربوي لبرنامج التسامح بمراكش


المشاورات الوطنية حول تجويد المدرسة العمومية: ''الأدوار المحورية لهيئة التأطير والمراقبة التربوية في مسار تجويد المنظومة التربوية'' موضوع ورشة جهوية بأكاديمية جهة كلميم واد نون


كلميم واد نون.. نسبة النجاح العامة تبلغ 70.52 %، والتلميذة إحسان كوجان تحصل على أعلى معدل جهوي ب 18.75 في الدورة العدية للامتحان الوطني الموحد للبكالوريا برسم سنة 2022


كلميم وادنون.. أطر الإدارة التربوية بالمؤسسات التعليمية تشارك في المشاورات الوطنية لتحقيق ''تعليم ذي جودة للجميع''.

 
خدمات تربوية

تربويات الأطفال


تربويات التلميذ والطالب


موقع تبادل (تربويات)


فضاء جذاذات أستاذ(ة) التعليم الابتدائي


وثائق خاصة بمدير(ة) التعليم الابتدائي

 
خدمات

 
 


أضيف في 09 ماي 2022 الساعة 04 : 05

اختتام فعاليات المهرجان الوطني للموسيقى والتربية بمراكش




 

عبد الرزاق  القاروني

   أسدل الستار، يوم السبت 07 ماي 2022، على فعاليات الدورة الثالثة للمهرجان الوطني للموسيقى والتربية، دورة عميد الأغنية المغربية الفنان والموسيقار عبد الوهاب الدكالي، المنظمة من طرف الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين مراكش-آسفي، على مدى يومي 06 و07 ماي 2022 بمؤسسة العراقي النخيل بمراكش، تحت شعار: “التربية الموسيقية رافعة لتحقيق نهضة تربوية رائدة لتحسين جودة التعليم”.

   ويندرج تنظيم هذه الدورة، في إطار تنزيل مقتضيات القانون الإطار 51.17، المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، خصوصا المشروع رقم 10 حول الارتقاء بالحياة المدرسية، في هدفه الثاني الذي يروم حفز التفتح واليقظة لدى التلميذات والتلاميذ، ويأتي تنظيمها، أيضا، في سياق تفعيل الإطار المرجعي للتشبيك الموضوعاتي في المجالات الثقافية والفنية والإبداعية بين الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين.

   وفي الحفل الختامي لهذا المهرجان، ألقى عزيز نحية، مدير التعاون والارتقاء بالتعليم المدرسي الخصوصي والتعليم الأولي، المكلف بالحياة المدرسية، كلمة افتتاحية، باسم الوزارة، قال فيها إنه سعيد لحضور هذا المهرجان، ومعانقة إبداعات تلميذات وتلاميذ الأندية التربوية الممثلة لمجموعة من المؤسسات التعليمية المنتمية للأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، والمؤطرة، بشكل وازن، من طرف الأطر التربوية والإدارية، معربا عن تهانيه الحارة لهؤلاء التلامذة على التتويج، الذي حصلوا عليه في جميع المراحل السابقة، والذي أهلهم لهذه المرحلة النهائية. 

   وأضاف أن الاهتمام بمجال الموسيقى، يأتي تفعيلا للمرجعيات المؤطرة للإصلاح التربوي الشمولي المنشود، وفي مقدمتها القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، وما انبثقت عنه من إستراتيجيات وخطط عمل إجرائية ومبتكرة، مبرزا أن هذا الإطار قد تبلورت في سياقه آلية التشبيك الموضوعاتي، باعتبارها آلية للتنسيق وتبادل الخبرات بين الأكاديميات، والذي يمكن من الارتقاء بمجال الحياة المدرسية، والمساهمة في بناء مدرسة مغربية مواطنة ومنصفة ودامجة مفعمة بالحيوية والدينامية، وقادرة على إحداث النهضة التربوية التي جاء بها النموذج التنموي الجديد، وموضحا أن التشبيك الموضوعاتي قد راعى الخصوصيات الجهوية في اختيار المحاور، ومكن من توسيع المشاركة والانخراط، حيث أصبحت المشاركات التلاميذية والتباري والتتويجات في تزايد مضطرد.   

   وبدوره، تناول الكلمة مولاي أحمد الكريمي، مدير الأكاديمية، مشيرا أن كلمته لن تكون كلمة أكاديمية، وإنما كلمة وجدانية نابعة من القلب، حسب تعبير آنس الملحوني، مقدم ومنشط فقرات هذا الحفل، ومؤكدا أن المهرجان قد كبر وتطور، ما يستدعي مواكبته، وفق متطلباته وانتظاراته، وشاكرا الوزارة التي عززت هذا الورش، عبر مأسسته في إطار التشبيك الموضوعاتي.  

   ثم ذكر بالشخصيات الفنية التي تم تكريمها في الدورات السابقة للمهرجان، بدءا بالفنان والملحن عبد الله عصامي، سنة 2019، خلال الدورة الأولى، ومرورا بالملحن والمؤلف الموسيقى ورئيس الجوق الملكي أحمد عواطف، سنة 2021، أثناء الدورة الموالية، وانتهاء بالموسيقار وعميد الأغنية المغربية عبد الوهاب الدكالي،  المكرم برسم هذه الدورة. 

   وعن بدايات المهرجان، قال مدير الأكاديمية إن تنظيم هذا العرس الفني قد تشكلت إرهاصاته الأولى، خلال لحظة تاريخية مفصلية، سنة 2017، التي تؤرخ لعودة المغرب إلى حظيرة الاتحاد الإفريقي، والتي كانت خلالها الأكاديمية تستعد للاحتفال بهذا الحدث الهام، فكانت الانطلاقة من مؤسسة فدوى طوقان بمراكش، التي كانت تتوفر، وقتئذ، على مدير فنان، أنشأ كورالا تغنى بأمجاد الوطن، عبر أغان ملحمية مبدعة، ومن تم بدأت فكرة تنظيم المهرجان الجهوي للموسيقى والتربية، ليصبح فيما بعد مهرجانا ذا بعد وطني، يتمتع بالقوة والإشعاع، ما يستدعي ترصيد منجزاته، وكسب مختلف رهاناته.   

   ومن جانبه، ألقى المحتفى به، أيقونة وعميد الأغنية المغربية عبد الوهاب الدكالي، كلمة، بالمناسبة، تشي بالفنان المثقف والعالم، المسكون بالفعل الإبداعي، والمواكب للحركة الفنية والموسيقية عبر العالم، أشار من خلالها أن شعار هذه الدورة يؤكد على جودة التعليم عبر مدخل الموسيقى، مبرزا أن، من الأشياء الأولى، التي خلقها  الله سبحانه وتعالى في الكون هي الموسيقى، عبر أصوات بعض الظواهر الطبيعية والعصافير والحيوانات، مشيرا إلى التأثير القوي للموسيقى على نمو النبات، وفق تجارب علمية، في هذا المجال، ومؤكدا، حسب تعبير المثل الفرنسي، على الدور الكبير للموسيقى في تهذيب النفوس والرقي بطباع البشر. 

   عقب ذلك، أثنى المحتفى به على منظمي المهرجان، وعلى الاختيار الوجيه والصائب لشعاره، منوها بالأداء الفني والموسيقي للتلميذات والتلاميذ المشاركين في هذا العرس التربوي، وكذا بمبدعي "ملحمة الأمل"، التي جاءت عملا فنيا متكاملا ومتناغما، من حيث الشعر والتلحين والإخراج، شاكرا للمنظمين حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة.

   وعرف هذا الحفل الباذخ تقديم مجموعة من الفقرات التوثيقية والتنشيطية، تمحورت حول أداء تلميذة لأغنية من الريبرتوار الغربي، وتقديم معزوفات موسيقية، من طرف الفرقة الموسيقية التلاميذية لمؤسسة التفتح مولاي إسماعيل للتربية والتكوين بإقليم قلعة السراغنة، بتأطير من الأستاذ خليل ملوك، وكذا عرض فيديو تربوي عن "ملحمة الأمل"، التي تم إنتاجها، خلال جائحة كورونا، من شعر إسماعيل زويريق، ولحن وتوزيع موسيقي للفنان خالد بدوي، المفتش الجهوي التخصصي للتربية الموسيقية، على صعيد الأكاديمية، وتصميم وخطوط وإخراج محمد بديع البوسني، ومشاركة ما يزيد عن 150 موسيقيا من مختلف الأكاديميات، على صعيد الوطن، إضافة إلى تقديم بورتريه سمعي- بصري عن المسار الغني والمتنوع للموسيقار المتفرد والمتعدد عبد الوهاب الدكالي، الذي بصم الأغنية العربية والمغربية بميسم خاص. 

    إلى ذلك، شهد هذا الحفل تقديم جوائز وشهادة تقدير للفنان المحتفى به، وتوزيع الجوائز والشواهد على التلميذات والتلاميذ الفائزين في مختلف الأصناف الغنائية والموسيقية، من غناء عربي، وغناء أمازيغي، وغناء حساني، وغناء غربي، علاوة على العزف على الآلات الموسيقية، حيث فاز بالمرتبة الأولى، في صنف الغناء العربي، التلميذ لؤي بن كيران عن أكاديمية جهة مراكش- آسفي، بينما فازت بالمرتبة الأولى مناصفة، في صنف الغناء الأمازيغي، كل من التلميذة فاطمة الزهراء شاطا، عن أكاديمية جهة العيون-بوجدور- الساقية الحمراء، والتلميذة هاجر العود، عن أكاديمية جهة مراكش- آسفي. أما المرتبة الأولى، في صنف الغناء الحساني، فقد عادت لملاك هيا، عن أكاديمية جهة سوس- ماسة، في حين توجت مناصفة، بالمرتبة الأولى في صنف الغناء الغربي، كل من التلميذة فاطمة الزهراء جديوي، عن أكاديمية جهة الدار البيضاء- سطات، والتلميذة ضياء سيف الإسلام، عن أكاديمية جهة مراكش- آسفي. وفي الأخير، توج التلميذ يحيى بولحاج، عن أكاديمية جهة مراكش- آسفي، بالمرتبة الأولى في صنف العزف على الآلات الموسيقية. 

   وفي الختام، تم توزيع دروع المهرجان والشواهد التقديرية على مختلف الشركاء والداعمين للمهرجان، الذي عرف حضور العديد من الفاعلين في منطومة التربية والتكوين، وممثلي جمعيات المجتمع المدني، ووسائل الإعلام الوطنية والجهوية والمحلية. 

    ويذكر أن هذه النسخة من المهرجان تروم تكريس الدور الطلائعي الذي تحظى به التربية الفنية والموسيقية في ضمان نمو وبناء الشخصية المتوازنة والمنفتحة للمتعلمات والمتعلمين، وتثمين وظيفة مؤسسات التفتح للتربية والتكوين، والمساهمة في إشعاعها، والارتقاء بالحس الجمالي والذوق الفني للمتعلمات والمتعلمين، والمساهمة في اكتشاف المواهب الصاعدة في مجال الموسيقى والغناء، وتفعيل دور الأندية الموسيقية، وتقوية قدرات المنشطين والمستفيدين منها، إضافة إلى المساهمة في انفتاح المؤسسات التعليمية على محيطها السوسيوثقافي.

 

6

 

 

5

 

 

 

 

6

 

 

 

7

 

 

 

 

 

6

 

 

 

6







اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذه المادة
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق





 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  تربويات TV

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  حركات انتقالية

 
 

»  تشريع

 
 

»  بلاغات وبيانات

 
 

»  مذكرات

 
 

»  مواعد

 
 

»  أخبار متفرقة

 
 

»  أنشطة الوزارة

 
 

»  أنشطة الأكاديميات

 
 

»  أنشطة المديريات الإقليمية

 
 

»  مباريات

 
 

»  كتب تربوية

 
 

»  وجهات نظر

 
 

»  حوارات

 
 

»  ولنا كلمة

 
 

»  وثائق خاصة بمدير(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  الاستعداد للامتحانات المهنية

 
 

»  تكوينات

 
 

»  حركات انتقالية محلية

 
 

»  حركات انتقالية جهوية

 
 

»  حركات انتقالية وطنية

 
 

»  مذكرات نيابية

 
 

»  مذكرات جهوية

 
 

»  مذكرات وزارية

 
 

»  مستجدات

 
 

»  جذاذات أستاذ(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  بيداغوجيا الإدماج

 
 

»  الرياضة المدرسية

 
 

»  المخاطر المدرسية

 
 

»  عروض

 
 

»  تهنئة

 
 

»  تعزية

 
 

»  إدارة الموقع

 
 

»  الدعم البيداغوجي

 
 

»  التدبير المالي لجمعيات دعم مدرسة النجاح

 
 

»  التعليم و الصحافة

 
 

»  تربويات الأطفال

 
 

»  مستجدات تربوية

 
 

»  غزة تحت النار

 
 

»  خدمات تربوية

 
 

»  قراءة في كتاب

 
 

»  أحكام قضائية

 
 

»  أنشطة المؤسسات التعليمية

 
 

»  في رحاب الجامعة :مقالات و ندوات ومحاضرات

 
 
مواعد

المدرسة العليا للتكنولوجيا بكلميم تحتضن المناظرة الجهوية للتعليم العالي والبحث العلمي والابتكار بجهة كلميم واد نون يوم الجمعة 01 يوليوز 2022


حملة طبية لفائدة منخرطات ومنخرطي مؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم يومي 1و2 يوليوز 2022 بمدرسة الحسـن الأول بتيزنيت

 
وجهات نظر

L’enseignement préscolaire au Maroc : vers une voie unique !


موسم الامتحانات وهيستيريا الغش والغشاشين


أوراش ، الرسائل الثاوية وراء ''الدعم'' المزعوم


كم أنا تافه!.. الأستاذ ولاعب كرة القدم


مهنة ومسؤوليات الأستاذ الباحث في الجامعة


سوسيولوجيا التراب كمدخل لإعادة التفكير في السياسة الترابية للدولة: (خلاصات أطروحة جامعية)


الطالب الجامعي وسؤال الحوافز المأمولة في سياق إصلاح منظومة التعليم العالي

 
حوارات

حوار مع الدكتور فؤاد عفاني حول قضايا البحث التربوي، وتدريس اللغة العربية


حوار مع الباحث في علم النفس الأستاذ محمد لهلالي حول الضغوط النفسية عند الأساتذة وعلاقتها بالإصلاح التربوي


حوار مع الشاعرة السورية إيناس أصفري: الفن والتربية.. وتربية الطفل في أمريكا.. وأسئلة أخرى..

 
قراءة في كتاب

عقد الخط وجواهر الكتابة إصدار تربوي جديد


كتاب جماعي:''التعليم عن بعد في ظل جائحة كورونا: قراءة في الحصيلة ومدارسة في التأثيرات المستقبلية''

 
في رحاب الجامعة :مقالات و ندوات ومحاضرات
ندوة علمية وطنية حول موضوع: علاقة الدولة بالجماعات الترابية : قضايا التعمير والبناء ''اكراهات التدبير وهاجس النجاعة'' يوم السبت 19 مارس 2022 بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية - أيت ملول

 
خدمات