لمراسلتنا : [email protected] « الجمعة 12 أبريل 2024 م // 2 شوال 1445 هـ »

عطلة استثنائية بمناسبة عيد الفطر

أصدرت وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة اليوم الخميس 04 أبريل 2024 بلاغا إخباريا بخصوص إقرار عطلة...

بلاغ صحفي للحكومة بخصوص عطلة

بمناسبة عيد الفطر المبارك لعام 1445 أصدر رئيس الحكومة بلاغا صحفيا تقرر بموجبه تعطيل إدارات الدولة والجماعات...

وثيقة مرجعية في شأن تكييف البرامج

في ما يلي وثيقة مرجعية في شأن تكييف البرامج الدراسية الصادرة عن مديرية المناهج -يناير 2024...

تربويات TV

لقاء مع السيد محمد أضرضور المدير المكلف بتدبير الموارد البشرية وتكوين الأطر بالوزارة حول مستجدات الحقل التعليمي


هذا رد التنسيقية على إنهاء الحكومة للمفاوضات مع ممثلي الأساتذة


مسيرة نساء ورجال التعليم بمدينة تيزنيت يوم 2023/11/23


تغطية الوقفة الاحتجاجية أمام المديرية الإقليمية للتعليم بسيدي إفني يوم 02 نونبر 2023


الأساتذة يحتجون امام المديريات الإقليمية للتعليم


كلام يجب أن يسمعه معالي الوزير

 
أحكام قضائية

حكم قضائي بإلزامية إخبار الإدارة للموظف كتابيا بنقطته الإدارية كل سنة تاريخ الصدور : 17 فبراير 2015


أحكام قضائية

 
البحث بالموقع
 
أنشطة المديريات الإقليمية

مراكش: ورشة للتثقيف بالنظير بالوسط المدرسي


المديرية الإقليمية للتعليم بأكادير تحتفي بالمتفوقين بمناسبة اختتام الموسم الدراسي 2022-2023


''تفعيل مستجدات المنهاج الدراسي للسلك الابتدائي'' موضوع الندوة التكوينية من تنظيم المديرية الاقليمية للتعليم أكادير إداوتنان


الحوز: نور الأطلس يسطع في تحدي القراءة

 
أنشطة الأكاديميات

ورشة لتقاسم نتائج دراسة حول العنف بالوسط المدرسي بمراكش


''مشروع إعداديات الريادة'' محور اللقاء التواصلي الجهوي بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة


أكثر من 156000 تلميذ (ة) استفادوا من الدعم التربوي على مستوى الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين لجهة سوس ماسة


المجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتّربية والتكوين لجهة سوس ماسة صادق بالإجماع على قضايا جدول أعماله

 
خدمات تربوية

تربويات الأطفال


تربويات التلميذ والطالب


موقع تبادل (تربويات)


فضاء جذاذات أستاذ(ة) التعليم الابتدائي


وثائق خاصة بمدير(ة) التعليم الابتدائي

 
خدمات

 
 


أضيف في 18 دجنبر 2022 الساعة 54 : 12

العيون.. ثراء لغوي و متعة فنية




 

         لحــسن بـنـيــعـيــش.

 

 

                  احتفاء بعيدها العالمي الحادي عشر، يسرني أن أشارك القراء رحلة         وسفر في العيون بين الثراء اللغوي، و المتعة الفنية، للوقوف على كثرة الألفاظ، ودقة المعاني، وجمال الصورة، و براعة البلاغة و المجاز...

يقول الشاعر :

    "وإذا العيون تحدثت بلغتها     ***      قالتْ كلاما لم يقله خطيب"

جاء في معلقة امرئ القيس:

"و ما ذرفت عيناك إلا لتضربي   ***  بسهميكِ في أعشار قلب مقتل"

استعار السهم للتعبير عن التأثير في القلب و جرحه إلى حدّ الموت أو القتل و منه قول الشاعر معاتباً:

   "أعيناي كُفا عن فؤادي فإنه   ***  من البغي سعي اثنين في قتل واحد"

وللبحث عن حالة فيزيائية مستحيلة يستوي فيها الفعل و رد الفعل في القوة يقول إيليا أبو ماضي متمنيا:

  "ليت الذي خلق العيون السّودا   ***   خلق  القلوب الخافقات حديد"

و هذا محمود درويش في استعارة جميلة:

" نيرون مات، و لم تمت روما

بعينيها تقاتل"

 و هو من أدخلته البندقية في الحب الممنوع و في حالة بالغة القدسية يقول:

"بين ريتا وعيوني بندقية

و الذي يعرف ريتا ينحني و يصلي

لإله في العيون العسلية"

أما بدر شاكر السياب و في مطلع واحدة من أروع قصائده: "أنشودة المطر" و في انزياح غير مسبوق:

"عيناك غابتا نخيل ساعة السحر

أو شرفتان راح ينئا عنهما القمر"

للتعبير عن حالة من التيه و الضياع. وهذا نزار قباني يختزل كل ما يملك موظفا اسلوب الحصر:

"أ أقول أحبك يا قمري؟

آه لو كان بإمكاني

 فأنا لا أملك في الدنيا

إلا عينيك وأحزاني" 

و الشاعر السوداني ادريس جماع الذي مات و هو يعشق الجمال عبر بكلمات رقيقة و أسلوب رهيف في قصيدة "أنت السماء":

"و نظرت في عينيك

آفاقا و أسرارا و معنى"

و صدق عباس محمود العقاد لما عرف أن الشاعر بمستشفى المجانين عندما قال:

"هذا مكانه، لا يقول هذا الكلام عاقل"

و الشاعر نفسه ما يقول على عيون الممرضة في لندن بنظرتيها أو بدونهما:

"و السيف في الغمد لا تخشى مضاربه

و سيف عينيك في الحالتين بتّار"

حين ترجم لها ما قاله بكت، و اعتبر أبلغ بيت في الغزل في العصر الحديث.

و امتدادا لأثر العيون و في استعارة جميلة يقول كُثيّر عزّة:

                     "رمتني بسهم ريشه الكحل لم يجز    ***    ظواهر جلدي وهو في القلبِ جارح"

و في صورة شعرية ملفتة يقول الشاعر:

"قد يخطئ رأسك قناص، فتصيبك عيون امرأة

 لتهديك الحياة"

عيون تنقذك من الموت، لتدخلك على الفور في غيبوبة دائمة. و للعيون معاني لغوية كثيرة منها:

  • الطرف: ج أطراف و طوارف، و امرأة مطروفة فاترة العين، ونظر بطرف خفي، نظرة في استحياء أو خوف:

                "نظرت بطرف العين خـيــفة أهـــلــها   ***   إشـارة مـذعــور و لـم تـــتــــكـــــــلـــــم

                فأيقنت أن الطرف قد قال مرحبا   ***  و أهلا و سهلا بالحبيب المتيم"

و جاء في المقدمة الغزلية لقصيدة البردة :

               "وما سعاد غداة البين إذ رحلوا *** إلا أغن غضيض الطرف مكحول"

  • المقلة: ج مقل، و هي شحمة العين التي تجمع البياض و السواد، و هي الحدقة         و قيل هي العين كلها، وسمية مقلة لأنها ترمي بالنظر، و المقل: الرمي. يقول امرؤ القيس:

                     "لها مقلة لو أنها نظرت بها    ***     إلـــى راهـــب قد صـــــام لله و ابـــتــهــــل

                      لأصبح مفتونا معنى بحــبها    ***     كأن لم يصم لله يوما و لم يصل"

و في قصيدة "راحلة":

"وهذا المساء و حمرته من لظى وجنتيك

يحادثني الصمت في مقلتيك

و نظرتك الحلوة الذابلة بأنك عن حينا راحلة"

 

  • الجفن: ج الجفون والأجفان، يقول الشاعر:

  "رحلت منكم باك بأجفان شادن    ***    علي وكم باك بأجفان ضيغم"

و يقول أمير الشعراء:

 "مضناك جفاه مرقـده            ***        و بـــــــكـــاه و رحـــــــــم عــــــــوده

 حيران القلب مـــعـــــذبه           ***        مقروح الجفن مسهده"

  • اللحظ: ج ألحاظ و هو النظر بشق العين أو مؤخرها:

    "له خال على صفحات خد     ***      كنقطة عنبر في صحن مرمر

  و ألـــــحاظ كأســيــاف تــنادي     ***     على عاصي الهوى الله أكــبر"

و في تشبيه ضمني لا أروع و لا أحلى يقول ابن الرومي:

"نـظـرت فـأقـصـدت الفــــــؤاد بلحــــــــظها     ***   ثـــم انـــثــــنـــت عـنـه فـظـــــل يـهـيـم

     فالموت إن نظرت وإن هي أعرضت     ***   وقــع الســــهام و نزعـــــــهـنّ ألـيـــــم"

  • الحور: اتساع العين مع شدة بياض لبياضها و شدة سواد لسوادها فرجل أحور     و امرأة حوراء:

   "حور سقتني كأس الموت أعينها     ***   ماء سقـتـنـيه تلك الأعين الحور"

و يقول بشار بن برد:

  "وحوراء المدامع من مــعد        ***       كــأن حـديـــثـها ثـــمر الجنــان

   إذا قـامت لـمشـيـتها تثنت      ***     كأن عظامها من خيزران"

                  إن هذه الثروة المعجمية، منحت الأدباء و الشعراء طاقة تعبيرية هائلة، فوقفوا على مواطن الجمال لإثارة الذوق في سلاسة وعذوبة وانسجام. و تبقى العربية دائما بأعيننا و كلّ عام و لغتنا الجميلة بألف خير.

 

 

                                                                                                                        الـمـغــرب.







اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذه المادة
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق





 
إعلانات
 
صورة وتعليق

مفارقة في التعليم
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  تربويات TV

 
 

»  صورة وتعليق

 
 

»  حركات انتقالية

 
 

»  تشريع

 
 

»  بلاغات وبيانات

 
 

»  مذكرات

 
 

»  مواعد

 
 

»  أخبار متفرقة

 
 

»  أنشطة الوزارة

 
 

»  أنشطة الأكاديميات

 
 

»  أنشطة المديريات الإقليمية

 
 

»  مباريات

 
 

»  كتب تربوية

 
 

»  وجهات نظر

 
 

»  حوارات

 
 

»  ولنا كلمة

 
 

»  وثائق خاصة بمدير(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  الاستعداد للامتحانات المهنية

 
 

»  تكوينات

 
 

»  حركات انتقالية محلية

 
 

»  حركات انتقالية جهوية

 
 

»  حركات انتقالية وطنية

 
 

»  مذكرات نيابية

 
 

»  مذكرات جهوية

 
 

»  مذكرات وزارية

 
 

»  مستجدات

 
 

»  جذاذات أستاذ(ة) التعليم الابتدائي

 
 

»  بيداغوجيا الإدماج

 
 

»  الرياضة المدرسية

 
 

»  المخاطر المدرسية

 
 

»  عروض

 
 

»  تهنئة

 
 

»  تعزية

 
 

»  إدارة الموقع

 
 

»  الدعم البيداغوجي

 
 

»  التدبير المالي لجمعيات دعم مدرسة النجاح

 
 

»  التعليم و الصحافة

 
 

»  تربويات الأطفال

 
 

»  مستجدات تربوية

 
 

»  غزة تحت النار

 
 

»  خدمات تربوية

 
 

»  قراءة في كتاب

 
 

»  أحكام قضائية

 
 

»  أنشطة المؤسسات التعليمية

 
 

»  في رحاب الجامعة :مقالات و ندوات ومحاضرات

 
 
مواعد

مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين أبوابا مفتوحة لفائدة كافة منخرطي المؤسسة بجهة سوس ماسة يومي 07 و08 مارس 2023


المدرسة العليا للتكنولوجيا بكلميم تحتضن المناظرة الجهوية للتعليم العالي والبحث العلمي والابتكار بجهة كلميم واد نون يوم الجمعة 01 يوليوز 2022

 
وجهات نظر

اشكالية الزمن في الحياة المدرسية واثرها على الوظائف العقلية والنفسية للمتعلم


تدنيس صورة المعلم في سلسلة (أولاد إيزة)


لماذا نحن امة لا تقرا ؟


هل يتدارك الأساتذة الزمن المدرسي الضائع؟!


هل تلقت النقابات التعليمية هبة حكومية؟!


أما آن للتنسيق الوطني أن يتعقل؟!


التنسيقيات: من قيادة الحراك التعليمي الى المنازعة على مسالة الاعتراف

 
حوارات

من يؤجج احتجاجات الشغيلة التعليمية؟!


حوار مع الأستاذ مصطفى جلال المتوج بجائزة الشيخ محمد بن زايد لأفضل معلم


حوار مع الدكتور فؤاد عفاني حول قضايا البحث التربوي، وتدريس اللغة العربية

 
قراءة في كتاب

صدور كتابين في علوم التربية للدكتور محمد بوشيخة


سلسلة الرواية بأسفي الحلقة الأولى: البواكير و بيبليوغرافيا أولية

 
في رحاب الجامعة :مقالات و ندوات ومحاضرات
تيزنيت: ندوة وطنية حول موضوع المحاكم المالية ورهانات تعزيز الحكامة الترابية يوم الخميس 07 مارس 2024

 
خدمات